اقتصاد وأعمال

كمال كرار :مواكب 30 يونيو رسالة قوية للاصلاح الاقتصادي


قال المحلل الاقتصادي الاستاذ كمال كرار، ان مواكب ٣٠ يونيو بالعاصمة والولايات وجهت رسائل قوية للحكومة الانتقالية فيما يتعلق بالاصلاح الاقتصادي ومحاربة الغلاء .

واشار كرار الى المذكرات التي رفعتها لجان المقاومة للحكومة وطالبت فيها بضبط الأسعار، ووضع يد الدولة على القطاعات الحيوية الاقتصادية والسلع الاستراتيجية، َوولاية وزارة المالية على المال العام، وتصفية شركات النظام البائد .

وقال عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي السوداني في تصريح(لسونا) إن مواكب ٣٠ يونيو بالعاصمة والولايات في تقديري كانت استفتاءا على رفض السياسات الاقتصادية الراهنة .

وأضاف” وطالما كان هذا صوت الثورة والثوار، فعلي الحكومة عدم غض الطرف عن المطالب وعليها ان تدرك ان الشعارات التي رفعها الثوار، مهمة وملحة وان مواكب التأييد بالامس ربما اصبحت مواكب رفض غدا ان لم يتم الاستجابة للمطالب” .

واردف كرار ان الكرة الان في ملعب مجلس الوزراء وهذه المطالب ليست مستحيلة والبطء في الاستجابة لها ” لا مبرر له” .

سونا



تعليق واحد

  1. غايتو الشيوعيين ديل موكليننا وهم و تصريحات.. يعني شنو رسالة قوية دي.. هل حمدوك و حكومة الشيوعيين و القحاتة اول مرة تسمع انو في ازمة.. سامعين و فايت اضانهم لكن العين بصيرة و القدرات محدودة الا القدرة على خداع الشارع و تخديره.. بعدبن انتو في الشيوعي حكومة وللا معارضة وللا حسب الظروف!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *