سياسية

وزير العدل:قرارات عاجلة تلبية لمطالب جماهير نيرتتي


أكد وزير العدل مولانا نصرالدين عبدالباري ان وزارته تولى قضايا الولايات اهتماماََ خاصاََ معلناً إتخاذ قرارات عاجلة لتعزيز مبدأ سيادة حكم القانون ومنها الاتفاق على انشاء محكمة عامة في نيرتتي وإرسال ثلاثة وكلاء نيابة للمنطقة وذلك في إطار حرص وزارة العدل على نشر مؤسسات العدالة في كل ولايات ومحليات السودان وذلك للمساهمة في ضبط وحسم المتفلتين والمجرمين وتقديمهم للمؤسسات العدلية .
وتعهد وزير العدل لدى مخاطبته اليوم المعتصمين في نيرتتي بمحلية غرب جبل مرة بحصر حمل السلاح على المنتمين للقوات النظامية مؤكدا على ضرورة نزع السلاح من أيدي المواطنين وحصره في يد المؤسسات العسكرية والأمنية وقال إن وجود الأسلحة في كل الأيدي يهدد السلام الاجتماعي والاستقرار الأمني ويفاقم من المشكلات .

وحيا وزير العدل جماهير منطقة نيرتتي بولاية وسط دارفور وقال إن منطقة جبل مرة ظلت مركزا من مراكز المقاومة في دارفور من أجل الديمقراطية والحرية والحقوق.
وقال عبدالباري أن اعتصام نيرتتي يمثل إمتدادا لثورة ديسمبر المجيدة وشعاراتها المتمثلة في الحرية والسلام والعدالة مبينا أن من واجب الحكومات الاستماع لمطالب وشكاوي المواطنين والعمل على حلها ومعالجتها واصفا مطالب معتصمي نيرتتي بالمشروعة والمستحقة.

سونا

تعليقات فيسبوك


تعليق واحد

  1. سعادة النايم العام
    فلت حمل السلاح سيكون حصرا على القوات النظامية
    يعني لن يسمح بحركات (الكفاح) المسلح بحمل السلاح؟
    لا اتوقع ان تفعل الحكومة ذلك حرصا على عدم اغضاب الحركات المتمردة و لذلك سيستمر الاجرام و القتل و الاغتصاب و ناس نيرتتي و غيرهم من مواطني دارفور سيستفيدوا كلام منكم بدون فائدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *