سياسية

اسماعيل تاج الأعتصامات مواصلة لسلمية الثورة المجيدة التي تتجدد


اعتبر مولانا اسماعيل التاج القيادي بالحرية والتغيير ممثل تجمع المهنيين الأعتصامات السلمية ،ممارسة ديمقراطية يجب حمايتها كونها تتيح للمواطنين الحق في التقرير في أي مسألة أو قضية تخصهم.

وقال لدى مخاطبته اليوم المعتصمين بميدان الاعتصام بفتابرنو،إن الاعتصام مواصلة لثورة ديسمبر المجيدة التي تتجدد يومياً وهو انتصار لها،ويقرره المواطن.

ودعا الثوار للمطالبة بحقوقهم المشروعة وانتزاعها ومساءلة الحكومة عن توفيرها وعدم الاستجابة لها َخاصة توفير الأمن والخدمات.

وجدد مولانا التاج دعم الحرية والتغيير وتجمع المهنين لمطالب اعتصام فتابرنو كونها حقوق تتمثل في توفير الأمن والحصول على الخدمات والعيش الكريم.

واكد التاج أهمية أن يكون التغيير حقيقي يشعر به المواطن والا لما جاءت الثورة على النظام البائد، وحث المعتصمين وأهالي المنطقة بمساءلة الوالي الجديد لشمال دارفور لحلحلة مشاكلهم ، وشدد على أهمية حماية الحقوق وصناعة السلام الذي يلبى رغبة أصحاب المصلحة وليس الموقعين عليه، وحيا أسر الشهداء، لجان المقاومة وقادة المجتمع والكنداكات بفتابرنو.

سونا



‫2 تعليقات

  1. سبق وان طلبت ي مولانا اسماعيل بمساواة المراة والرجل في الشهادة في مخالفة واضحة لنصوص القران هل انت لا زلت في ضلالك القديم ام. ان الثورة ارجعتك لصوابك ؟
    اين موقعك كقحطاوي في الحكم
    ام المعارضة فلا يعقل ان تكون. جزء من الحكومة وتحرض الناس علي الخروج عليها.
    هل هي بدعة سياسية شخصية ام جزء من مسلسل نفاق قحت للفوضي العامة ان تدعوا عامة الناس لمحاسبة الوالي الجديد ؟ هل من وقع اتفاق السلام ليسوا اصحاب مصلحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *