اقتصاد وأعمال

التعليم العالي:تضمين احتياجات ذوي الاعاقة فى استراتيجية الوزارة المقبلة


وجهت وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي بروفيسور انتصار صغيرون مؤسسات التعليم العالي بالعمل على دعم وتشجيع الاشخاص ذوي الإعاقة والاهتمام بتلبية احتياجاتهم في فرص الدراسة الجامعية ضمن سياسة الانصاف والعدالة كهدف استراتيجي يحفظ ويحقق المساواة دون تمييز وذلك وفقا لرغباتهم وميولهم الدراسية .

جاء ذلك لدى لقائها بوزيرة العمل والتنمية الاجتماعية لينا الشيخ ، بحضور وكيل الوزارة بروفيسور سامي شريف ، مؤكدة على اهمية مراجعة سياسة التعليم العالي في قبول شريحة الاشخاص ذوي الإعاقة في المرحلة المقبلة مع تأمين تهيئة البيئة الجامعية الملائمة التى تساعد على حركتهم ودراستهم واحتياجاتهم بكل يسر وسهولة.

من جانبها أكدت وزيرة العمل والرعاية الاجتماعية بأن هناك تحديات كبيرة تقع على عاتق الاشخاص ذوي الاعاقة في تحصيلهم الاكاديمي ، تمثل اولوية نعمل على تذليلها بالتعاون مع التعليم العالي والجامعات في طرق التحصيل وتوفير المواد التعليمية باللغة الميسرة ، مع مرونة طرق التواصل مع الآخرين فى لغة الإشارة عبر الترجمة في الجامعات او مرافق الدولة الخدمية الاخرى ، مؤمنة على اهمية تطوير هذا الجانب لتفاعلهم بكل سهولة مع شرائح المجتمع .

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.