سياسية

والي النيل الازرق:ملف السلام من الاولويات للفترة القادمة


أدى عبدالرحمن نور الدائم التوم والي النيل الازرق صلاة عيد الاضحى المبارك بمنطقة الشهيد افندي بمحلية باو بمشاركة جمال عبدالهادي امين عام حكومة الولاية بالانابة والناظر محمد ابو العلا جمعة ناظر عموم قبائل الانقسنا بمحلية باو بجانب احمد مطر المدير التنفيذي للمحلية وقيادات لجان المقاومة ورجالات الادارة الاهلية.
وعقب الصلاة خاطب عبدالرحمن نور الدائم التوم والي النيل الازرق جموع مواطني المحلية مؤكدا التزامه القاطع بالقومية والوقوف على مسافة واحدة من كافة المحليات ومكونات مجتمع الولاية.
وجدد سعادته القول باستهلال مهامه التنفيذية بمحلية باو لوقعها الخاص وان اختياره لها باعتبارها اكثر المحليات التي عانت من استمرارية وويلات الحروب وان مواطنيها اجبروا على العيش بعيدا عن ديارهم لافتا الى ان ملف السلام ياتي في سلم اولويات برنامجه للفترة القادمة والتاكيد على بذل الجهود الجبارة مع كافة الاطراف خاصة الاخوين مالك عقار وجوزيف توكا وحثهما على مراعاة ظروف النازحين واللاجئين الذين طال غيابهم وان نسعى جميعا لتقديم المزيد من التنازلات من اجل تحقيق السلام وعودة النازحين واللاجئين الى ديارهم.

واضاف نور الدائم ان الاهتمام بمعاش الناس يجد اهتمام متعاظم والجهود مصوبة نحو تخفيف المعاناة والحد من غلاء الاسعار بجانب الخدمات الاساسية خاصة وان المحليات كافة تعاني من الانهيار التام للمؤسسات الخدمية.

وشدد نور الدائم على ضرورة احداث التغيير بالولاية وهذا يتطلب منا العمل الجاد لتطهير المؤسسات الحكومية من فلول النظام السابق الذين ظلوا يعرقلون مسيرة العمل وحيا لجان المقاومة والتغيير والخدمات وهم حراس الثورة وعينها الساهرة ولن تستطيع الحكومة انجاز اي مهام مالم تجد التعاون والعمل والمراقبة من لجان المقاومة ممتدح الادوار المتعاظمة لرجالات الادارة الاهلية وهم في الصفوف الامامية يتصدون لكافة القضايا.

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *