جرائم وحوادث

الكشف عن اعتداءات جنسية وجسدية لأطفال بـ(دار المايقوما)


كشفت إدارة دار رعاية الطفل (المايقوما) عن تعرض العشرات من الأطفال لاعتداءات جنسية وجسدية، وشكت من تدهور بيئة السكن لنحو (36) طفلاً، قالت إنهم يقيمون في غرفة واحدة.

وأشارت الإدارة في خطاب بعثت به لمدير عام وزارة التنمية والرعاية الاجتماعية بحسب صحيفة المواكب، إلى أن هناك تعدياً جنسياً وجسدياً وقع على هؤلاء الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين (6-13) عاماً، وقالت إنهم يمارسون عادات ضارة مع بعضهم البعض، ونوهت إلى أنهم تعرضوا لاعتداء من قبل، وبينهم أطفال الشوارع ورجوع من الأسر البديلة.

وشددت الإدارة في خطابها الممهور باسم مديرة الشؤون الصحية وصال علي أحمد، على ضرورة إيجاد حل جذري وسريع لأوضاع الأطفال، ورأت أن ضرراً صحياً ومعنوياً كبيراً يقع لوجود (36) طفلاً في هذا العمر في غرفة واحدة، ووجودهم بالدار.

الخرطوم (كوش نيوز)



تعليق واحد

  1. اذا فشلتم في إيجاد مأوى آمن يحفظ لهوءلاء الأطفال انسانيتهم و كرامتهم , فألتتركوا الامر لمنظمات رعاية الأطفال الدولية كمنظمة انقاذ الأطفال الشهيرة, فليس من الإنسانية و الاخلاق ترك هوءلاء الأطفال يعيشون من مأساة الى مأساة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *