سياسية

دقلو يدعو حركات الكفاح المسلح التعجيل بتوقيع اتفاق السلام الشامل


دعا النائب الأول لرئيس المجلس السيادي الإنتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو قادة حركات الكفاح المسلح بضرورة التعجيل لتوقيع اتفاق السلام الشامل، وأضاف قائلا “ما حدث من تغيير لم يكن متوفرًا من قبل ويمكن لقادة حركات الكفاح المسلح الدخول للخرطوم والخروج منه في اي وقت بأمان”.
جاء ذلك خلال مخاطبته لعدد من قادة دولة جنوب السودان وحركات الكفاح المسلح امس بمناسبة دعوة من مجموعة رجال اعمال من منطقة أبيي، بتشريف نائب رئيس حكومة الجنوب حسين عبدالباقي، ورئيس فريق الوساطة، توت قلواك، وعضو مجلس السيادة الإنتقالي الفريق أول ركن شمس الدين كباشي، وعضو مجلس السيادي الإنتقالي، الاستاذ محمد حسن التعايشي، وقيادات من الحرية والتغيير.

واشار دقلو إلى أن عملية السلام ستعم كل ربوع السودان، لان كل الأطراف ترغب في المضي قدما لصالح السلام، وقال “من دون سلام لن يتقدم السودان خطوة لذلك فتحت الحكومة كل الممرات الإنسانية بدون شروط لخلق بيئة جاذبة للسلام”.

وقال توت قلواك وعضو مجلس السيادة الإنتقالي ان السلام بات أمرا واقعا وما تبقى من مناقشات لن يكون عائقا لتحقيق السلام، مضيفا بأن الأمن القومي لجنوب السودان يكمن في استقرار وأمن السودان، واشار إلى أن ما يجمع شعبي البلدين اكثر من ما يفرقهما.

صحيفة الجريدة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *