اقتصاد وأعمال

انطلاقة اعمال الكنترول لمرحلة تصحيح الشهادة السودانية


أشادت الأستاذة تماضر الطريفي وكيل وزارة التربية والتعليم بالجهود التي بذلها المعلمون في نجاح امتحانات الشهادة السودانية رغم الظروف التي مرت بها البلاد والتحديات والصعاب التي واجهها العام الدراسي السابق مشيرة الى أن مرور الإمتحانات بسلام اخرس الأصوات الشامتة والمتربصة والتي كانت تتمنى عرقلتها وفشلها .

ونادت الوكيلة لدى مخاطبتها المعلمين المشاركين في أعمال الكنترول التي إنطلقت اليوم بالوزارة ببذل المزيد من الجهود وتحري الدقة والتركيز للمحافظة على حصيلة جهد الطلاب مؤكدة انها مطمئنة بأن كراسات إجابات الطلاب في أيدي امينة .

من جهته قال الأستاذ محمود سر الختم الحوري مدير إدارة الإمتحانات بالوزارة إن المرحلة التي بدأت اليوم بمشاركة 1200 معلما هي مرحلة وضع الأرقام السرية على كراسات الإجابة لتجهيزها لمرحلة التصحيح التي ستبدأ في العشرين من أكتوبر الجاري وتستمر شهرا بمشاركة 5119 معلما ومعلمة لتبدأ بعدها مرحلة رصد الدرجات ومراجعتها .

ولفت الحوري الى أن الإمتحانات هذا العام صاحبتها مشاكل وتحديات كبيرة متمثلة في جائحة كورونا والسيول والفيضانات إلا أنها مرت بسلام رغم هذه التحديات كاشفا عن بعض المحاولات التخريبية من أصحاب النفوس الضعيفة بإستخدام الموبايل والتقنية الحديثة وشبكة الانترنت لتسريب الإمتحانات بعد توزيعها إلا انها وجدت الحسم اللازم، مشيرا الى فتح بلاغات جنائية في مواجهة هؤلاء المتلاعبين من المعلمين والطلاب، وقد تم الكشف عن هذه المحاولات في بدايتها وايقافها مؤكدا على عدم تسرب او كشف اي امتحان ومطمئنا الطلاب واسرهم بالمحافظة على جهدهم وحصاد دراستهم حتى اعلان النتيجة .

ووجه الحوري المعلمين المشاركين في أعمال الكنترول بالتركيز والدقة مؤكدا على تهيئة البيئة الملائمة لهم وتوفير كافة الخدمات ليؤدوا دورهم بالصورة المرجوة.

الى ذلك أكد الأستاذ يس حسن رئيس لجنة تسيير النقابة العامة لعمال التعليم زيادة نسبة استحقاق المعلمين العاملين في الكنترول الى 150٪ مع عدم وجود استقطاعات بجانب توفير الوجبات رغم شح الامكانات مؤكدا ان المعلمين أكثر فئة تستحق التكريم منوها الى أن باب النقابة مفتوح لهم لمواجهة اي نقص في تقديم الخدمات .

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *