سياسية

الجبهة الثورية : إتفاقية السلام اكبر وأشمل من الوثيقة الدستورية


قطع القيادي بالجبهة الثورية ونائب العلاقات الخارجية بتجمع قوى تحرير السودان إسماعيل أبو بأن الوثيقة الدستورية يمكن أن تعدل لجهة أنها نتاج إتفاق سياسي تم توقيعه بين قوى إعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري ، بجانب أنها لم تأت عبر المجلس التشريعي ، وقال أبو في حوار مع (الجريدة): ينشر ضمن عدد اليوم “إن الوثيقة الدستورية هي نتاج إتحاد قوى سياسية وبالتالي تقبل التعديل والتغيير في أي لحظة ، كما أن إتفاق السلام هو أكبر وأشمل من الوثيقة الدستورية نفسها” لجهة أن إتفاق السلام شمل كل القوى السياسية في السودان معارضة وحكومة ، مؤكداً بأنهم أزالوا كل التعارض الذي كان في الوثيقة الدستورية لصالح السلام واردف انجزنا كثير من الملفات أبرزها ضمنها إدراج ومواءمة اتفاقية السلام في الوثيقة الدستورية لتصبح الوثيقة دستور الفترة الإنتقالية .

الخرطوم: أحمد جبارة
صحيفة الجريدة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *