سياسية

حزب الأمة بقيادة دكتور الصادق الهادي يرحب بقادة السلام


رحب حزب الأمة برئاسة الدكتور “الصادق الهادي المهدي” بقدوم قيادة الحركات المسلحة للخرطوم ودعا خلال البيان الذي اصدره الأحد ترحيبا بقادة السلام الى ان يتواصل الحوار ليشمل كل الحركات المسلحة للوصول لسلام دائم وعادل يعالج الاختلالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية للوصول الي مصالحة وطنية شاملة تسع الجميع تحقيقا لشعار الثورة المجيدة “حرية سلام وعدالة” .

واشار البيان الى ان السودان ظل منذ إلاستقلال يتنكب طريقه في مسارات الإصلاح والنهضة بل تخلف كثيرا عن ركب البلدان التي كانت اقل تطورا منه، ورجح البيان بان العامل الأساسي في ذلك هو عدم الإستقرار السياسي الذي عانت منه البلاد ، و لعب ذلك دورا كارثيا حيث أهدرت كل الموارد في الصراع السياسي والحروب، الأمر الذي انعكس سلبيا على نواحي الحياة .

وقال البيان انه بفضل وتوفيق من الله سبحانه وتعالي يحتفل السودان حكومة وشعبا بتنزيل اتفاق السلام على ارض الواقع وذلك بوصول قادة السلام الى ارض الوطن وسط استقبال كبير من الشعب السوداني الذي ذاق معاناة الحرب

واكد البيان بأن الشعب السوداني ينتظر ان يذوق حلاوة السلام، الحلم الذي اصبح حقيقة ممتدحا المجهودات المقدره من كل اطراف التفاوض بين الحكومة وحركات الكفاح المسلح .

الخرطوم 15-11-2020(سونا)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *