سياسيةأبرز العناوين

وزير الصحة: لا يوجد اتجاه لإغلاق السودان بسبب (كورونا)


أكدوزير الصحة الاتحادية المُكلف أسامة أحمد عبد الرحيم، أنه لا يوجد أي اتجاه لإغلاق البلاد بسبب جائحة “كورونا” في الوقت الحالي، وتوقع استمرار وزيادة حالات الإصابة خلال الفترة المُقبلة، وأقر بوجود بوجود تحديات كبيره تجابه مقابلة الموجة الثانية لـ “كورونا” أبرزها التمويل.

وأعلن عبد الرحيم في مؤتمر صحفي بـ “وكالة السودان للأنباء” مساء اليوم عن وضع خطة متكاملة لمدة “3” أشهر تبلغ تكلفتها “4” مليار جنيه لمجابهة الجائحة، و أقر الوزير بوجود إشكاليات أثرت علة القدرة لمجابهة الجائحة تشمل المديونيات ترتبت على الموجة الأولي للفيروس قال إنها بلغت “5” ملايين جنيه تمثلث في حقوق الكوادر الصحية، ووصف نسبة الدعم الرسمي والشعبي لمواجهة المرض بالصفر خلال الموجة الأولى للوباء وأشار إلى الدعم قليل جداً خلال الموجة الثانية الحالية.

وأكد الوزير أنه لا يوجد أى اتجاه لإغلاق البلاد مرة أخرى بسبب “كورونا” وأرجع ذلك لما ترتب من آثار صحية وإقتصادية بسبب إغلاق البلاد خلال الموجة الأولى منها توقف أنشطة التحصين الروتيني ما أدى إلى إنتشار الشلل في “13” ولاية .

وأقر عبدالرحيم بوجود أزمة في الدواء ووصفه وضعه بالمعقد وأعلن عن حلول لحل الأزمة بدخول الدواء المصنع محلياً إلى الأسواق خلال “3” اسابيع.

وكشف عن ظهور وباء بالملاريا في “10” ولايات وأشار إلى أن الملاريا وصلت في وقت سابق “17” ولاية باستثناء البحر الاحمر فضلاً عن الحميات النزفية في الولايات الشمالية والغربية، قال إنه تم التعامل معها وتنفيذ أنشطتها بتمويل عالي.؟

وأقر بأن الموجة الثانية لـ “كورونا” أدت إلى انهيار النظام الصحي ، وأشار إلى إلي ظهور مئات الحالات مع وفيات تجاوزت الـ “100” وترحم علي وفاة “10” من الكوادر الطبية من الصف الأول بسبب المرض ودعا المواطنين للإلتزام بالموجهات الصحية لمجابهة الوباء.

باج نيوز



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *