سياسية

لجنة الأطباء المركزية ترفض الإضراب عن تقديم خدمات الطوارئ


أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية رفضها المبدئي للانسحاب الكامل “الإضراب عن تقديم خدمات الطوارئ” كوسيلة من وسائل الضغط، وذلك لما سيخلفه من ضحايا (المرضى) يعانون حتى في ظل تقديمنا للخدمة بالمستشفيات نتيجة ضعف النظام الصحي. وتساءلت اللجنة :” فكيف في حال توقف كل شيء”.
وأكدت اللجنة في بيان أوردته (وكالة السودان للأنباء) دعمها الكامل واللا محدود وغير المشروط لمطالب نواب الاختصاصيين وحقهم في التسكين الوظيفي والضمان الاجتماعي واستمرار العمل من أجل تحقيقها مع كافة الأجسام الموجودة في الساحة.

وقالت اللجنة :”عانَى الأطباء طيلة ثلاثة عقود من الاستهداف الممنهج لوحدتهم والتضييق عليهم اقتصادياً وأمنياً ومهنياً وأكاديمياً فهم أول من انتفض على نظام الاستبداد وأول من تم استهدافهم، فتركيبة الأطباء لا تحتمل الظلم أياً كان مصدره وتتطلع للأفضل دائماً”.

ودعت اللجنة أن تكون هذه القضية مدخلاً لتوحيد الاطباء خلف قضاياهم المهنية والنقابية المشروعة. وقالت اللجنة إن المكاسب الآنية التي تحققت بفضل وحدة وتماسك الأطباء بجميع فئاتهم يجب أن لا تهدر بالإنغلاق وتخوين الآخر.

صحيفة السوداني



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *