سياسية

مدير التعليم الخاص : النتيجة مرت بمخُاض عسير


قال مدير إدارة التعليم الخاص بوزارة التربية والتعليم ولاية الخرطوم عبد الكريم حسن محمد علي لـ (السوداني) إن نتيجة الشهادة السودانية مرت بـ مُخاض عسير وظروف صعبةً لايتحملها إلا تلميذ نجيب ومُتَمَيّز، ووصف نتيجة أولى الشهادة الطالبة رَيّان هاشم إسماعيل بـالمُشَرِّفَة للغاية وتُعد شرفاً كبيراً لولاية الخرطوم بصفة عامة ولمدرسة نور الإيمان والتعليم الخاص بصفة خاصة، وأوضح أن النتيجة مرت بظروف أرهقت كاهل الطلاب وأولياء أمورهم بدايةً من التأجيل المُتكرر بسبب تفشي الموجة الأولى لجائحة كورونا، إضافة لظروف الخريف التي مددت فترة التأجيل مما أثر على الحالة النفسية للطلاب، وأشار إلى أن النجاح الذي حققه الطلاب يَدل على المُثابرة وعُلو الهِمّة، وكشف أن نتيجة هذا العام أقل من سابقاتها بسبب الظروف المذكورة آنفاً وأنها (مَقبولة) على حد قوله، وهنأ الطلاب المتفوقين وأولياء الأمور والمدارس والمعلمين على الجهد المُضني الذي بُذل وصبرهم على المشاكل والمعوّقات التي واجهت النتيجة وخروجها بالشكل المطلوب ، كما شكر مدرسة نور الإيمان بصفة خاصة لاحرازها المركز الأول مما يعكس جودة التعليم الخاص بالولاية.

لخرطوم : اليسع أحمد
صحيفة السوداني



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *