اقتصاد وأعمال

افتتاح أول محجر دولي لصادر الضأن والإبل بشمال كردفان غداً


يفتتح وزير الثروة الحيوانية حافظ إبراهيم عبد النبي والأستاذ خالد مصطفى والي شمال كردفان بحضور سفير دولة قطر وعدد من المسؤولين بوزارة الثروة الحيوانية الاتحادية غدا الخميس بمحلية بارا محجر عشي بمحلية بارا لصادر الضأن والإبل كأول محجر لمستثمر بولاية شمال كردفان.

وأكد الوالي في تصريح لوكالة السودان للأنباء أهمية المحجر والدور الذي يلعبه في صادر الثروة الحيوانية باعتباره يمثل إضافة حقيقية للقطاع الاقتصادي، مشيدا بالطفرة المتقدمة والحديثة التي يمتلكها المحجر. وكشف عن مساعي حكومة الولاية لإعادة تأهيل محجر الرهد إلى سابق عهده حتى يضطلع بدوره كاملاً في العملية الاقتصادية والإسهام في صادر الثروة الحيوانية.

من جانبه أوضح البشير عشي صاحب المحجر أن المحجر يُعدّ من المحاجر الحديثة لتصدير الضأن والإبل بالسودان، مضيفا أن الطاقة الكلية للمحجر مائة ألف رأس من الضأن والإبل وتم تشييده بأحدث المواصفات العالمية وبه العديد من الأقسام البيطرية بجانب المحرقة، مشيرا إلى الخدمات التي يقدمها لإنسان المنطقة بجانب فرص العمل التي يوفرها لأبناء المنطقة.

الأستاذ الطيب أحمد إدريس المدير التنفيذي لمحلية بارا أوضح أن افتتاح المحجر يعد إضافة للمؤسسات الاقتصادية بالمحلية، وأضاف أنه يجيء ضمن توجه المحلية الرامي للاهتمام بصادر الثروة الحيوانية، مبينا أن الفترة المقبلة ستشهد عملاً مكثفاً في إنشاء أسواق للماشية بإداريات المحلية المختلفة، وأكد الدور الكبير الذي سيلعبه المحجر في خدمة مواطني المحلية.

وكالة سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *