اقتصاد وأعمال

وزير الثروة الحيوانية: 5 ملايين درهم عوائد صادر الماشية الحية عبر المصارف في خمسة أيام


كشف وزير الثروة الحيوانية والسمكية، حافظ إبراهيم عبدالنبي، عن أن عوائد صادر الماشية الحية عبر المصارف بلغت 5 ملايين درهم منذ يوم الخميس الماضي حتى أمس.

وأكّد لدى مخاطبته مبادرة غرفة مصدري الماشية بتحويل حصائل صادر الماشية عبر المصارف تحت شعار “حول حصيلتك بالبنك”، التزام وزارته بإزالة كل العوائق والعراقيل التي تجابه مصدري الماشية من خلال البرنامج الذي وضعته الحكومة مؤخرا وقال موجها حديثه للمصدرين ( زي ما جيتونا خطوة سنردها ليكم عشرة خطوات).

وأوضح أن مساهمة صادرات الثروة الحيوانية في الناتج المحلي الإجمالي تتراوح ما بين 20-18% وأقر بوجود مشاكل إدارية وفنية تجابه المصدرين من بينها المحاجر والموانئ وعدم وجود مياه شرب صحية للماشية.

وشدد على أهمية التزام المصدرين بالاشتراطات الصحية والفنية واشتراطات الخدمات.
وفي ذات السياق أقر وكيل وزارة الثروة الحيوانية والسمكية عادل فرح بوجود إشكالات وتباين في أرقام وأعداد حصائل الصادر بين الوزارة ووزارة التجارة وهيئة الجمارك وكشف عن احتكار المسالخ وبيع الجزء الذي كانت تملكه الحكومة، وقطع بعدم وجود قانون ملزم لهذه المسالخ بأن تذبح لكل من يريد ذبيح، غير انه أعلن عن وجود مسالخ جديدة من بينها “شاهين” تتبع للحكومة تم الزامها في العقد بتوفير 20% لصغار المصدرين.

ورهن فرح معالجة مشاكل المسالخ بعمل مسالخ حكومية مشيراً الى منحة الصين لقيام مسلخ التي تم ارجاعها بعد ان اشترطت الحكومة السابقة في العهد البائد بإدخال جهة أخرى ما اعتبره نوع من الفساد، معلناً عن البدء في تنفيذ منحة الصين لعمل مسلخ على ان يكون تابع للحكومة برعاية وزارتي الثروة الحيوانية والمالية.

واعترف بتأثير “كورونا” على صادرات الثروة الحيوانية وفي الفاكسينات وعلى الأسواق بيد انه قطع بأن الأثر الأكبر كان لفقدهم كوادر مهنية في الثروة الحيوانية.

الخرطوم : شذى الشيخ
صحيفة الجريدة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *