سياسية

الشيوعي وعود الحكومة ذهبت ادراج الرياح والفقراء يدفعون ثمن سياسات صندوق النقد الدولي


قطع القيادى بالحزب الشيوعي كمال كرار بعدم نجاح روشتة صندوق النقد الدولي التي نفذتها الحكومة الانتقالية وقال كرار للجريدة الوعود الجوفاء ذهبت ادراج الرياح وسياسة رفع الدعم وتعويم الجنيه يدفع ثمنها الان الفقراء ولا حل يلوح في الافق وتوقع تفاقم تردي الاوضاع الاقتصادية في شهر رمضان وأردف رمضان قادم وجحيم الازمة الاقتصادية فوق اي احتمال بسبب سياسات الحكومة التي لا تأبه بالناس ولا بمستوى دخلهم بل تواصل الضغط عليهم خدمة لمصالح اقلية طفيلية وتوقع ان الاوضاع الاقتصادية ستكون اكثر صعوبة في رمضان بسبب قطوعات الكهرباء وتفاقم أزمة والوقود بالاضافةً لغلاء الاسعار مما سيدفع الجماهير للخروج ضد الوضع الراهن من جهته قال الخبير الاقتصادي د: ياسر العبيد بان متلازمة انعدام الغاز والوقود والخبز وانقطاع التيار الكهربائي المتكررة يؤكد ان هناك ازمة حقيقة ظلت تلازم الحكومة الجديدة منذ تشكيلها ويقع العبء الكبير على المواطن لجهة أن الازمة أصبحت فوق طاقته وطالب بضرورة اتخاد إجراءات سريعة وتكوين فريق للازمة خاصة الكهرباء الخبز والغاز حتى لايتم ارهاق كاهل المواطن اكثر من ذلك .وانتقد عدم استباق قرار رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب واقتراب اعفاء الديون بوضع خطة عاجلة عبر شراكات حقيقية مع القطاع الخاص الوطني وفتح أبواب الاستثمار بصورة سريعةوعاجلة بالتنسيق مع بعض الدول الصديقة من الخليج لمعالجة مشكلة الندرة والبحث عن خطوط تمويل سريعة من الصناديق و المؤسسات المالية العربية حتى تسهم في حل جزء من الازمة ولتحقيق استقرار نسبي كما حدث لسعر الصرف.

الخرطوم: شذى الشيخ
صحيفة الجريدة



‫3 تعليقات

  1. والحكومة حكومة منو ما شيوعية وهم غالبيتها المسيطرين عليها ، كيف تقولوا الحكومة قولو ” انحنا الشيوعيين فشلنا كما فشل حزبنا عالميا وانهارت من قبل دولتنا الكبرى (الاتحاد السوفيتى) وفشلت افكارنا ”
    ما في داعى لخداع الشعب وهو فيهو الناس الواعين وعارفين ما يدور ومن وراء تعذيب الشعب لا داعى للانكار قحت = واجهة من واجهات الحزب الشيوعي .
    “رمتنى بدائها وانسلت”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *