سياسية

برمجة جديدة في قطوعات الكهرباء لأكثر من “24” ساعة واشتعال التظاهرات في أنحاء الخرطوم


شهدت أحياء في العاصمة السودانية الخرطوم، انقطاع التيار الكهرباء لمدة “24” ساعة، بصورة لم تكن معهودة خلال الأيام الماضية.

واشتكى مواطنون بأحياء في الخرطوم وشرق النيل” لـ”الواحة” من انقطاع الكهرباء منذ عصر أمس الجمعة حتى مساء اليوم، مما تسبّب لهم في أزمات مصاحبة، إلى جانب انقطاع المياه أيضاً.

في وقت، شهدت فيه أحياء جبرة والعُشرة، تظاهرات عصر اليوم السبت، بإغلاق الطرق وحرق إطارات السيارات، احتجاجاً على القطوعات الجديدة.

ودخلت معظم الأحياء في العاصمة والولايات في برمجة جديدة تستمر بعض الأحيان لأكثر من “16” ساعة دون إعلان مسبق، بينما ذكر رود مواقع التواصل الاجتماعي بأنهم ينامون والتيار الكهربائي مقطوع ويتفاجأون بعودته لنحو ساعة من الزمن فقط قبل انقطاعه مرة أخرى، مما فاقم معاناتهم، ولم تصدر عن الجهات المختصة أي تعليق عن طبيعة القطواعات الجديدة، خصوصاً مع اقتراب شهر رمضان، الذي يبدو أن القطواعات سوف تتواصل فيه لساعات طويلة.

الواحة- الخرطوم



‫3 تعليقات

  1. يا جماعة والله دي آخر أيام الموية والكهربا استمتعوا بيها لأنو حتشمعوا الأجهزة والتلفزيونات والتلاجات واللمبات وتختوها في المخازن في ظرف أسابيع.

  2. حل الكهرباء في التعاون مع ألمانيا التي بادرت منذ انطلاق الثورة وحضر الرئيس الالماني للتعاون مع السودان ولكن حمدوك المسير أمريكياً لم يهتم بالتعاون مع ألمانيا، شركة سمينس لديها مولدات بالغاز أنفذت مصر من انقطاع التيار الكهربائي، ممكن أربعة مولدات غاز ألمانية من شركة سيمنس تحل مشكلة الكهرباء في السودان وسعرها يقال أنه في حدود 400 مليون دولار ، وبعدها أنس مشكلة الكهرباء، اليوم الكهرباء أساس الحياة والعمل، لا عمل بدون كهرباء اليوم المصانع متوقفة بسبب الكهرباء ، ومن أبسط الأشياء المياه معدومة في البيوت بسبب الكهرباء، هذه الحكومة العميلة لن تستطيع أن تفعل أي شيء لتقدم الحياة في السودان، ببساطة لأنها لا تملك برامج والعملاء لا يمكن أن يكون لهم أي برنامج لخدمة البلد عامان وتمخضع الجبل فولد فاراً أسوداً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *