سياسية

إثيوبيا تفجّرها: لن نوافق على الشروط”غير العادلة”


خلال كلمة له في مناقشة عبر الإنترنت، نظمتها وزارة الخارجية الاثيوبية بالتعاون مع البعثات الاثيوبية في أوروبا.

أعلن وزير الخارجية الإثيوبي دمقي مكونن أنّ إثيوبيا لن توافق أبدًا على الشروط “غير العادلة” التي تسعى إلى الحفاظ على الهيمنة المائية لمصر والسودان.

واعتبر مكونن بحسب وكالة سكاي نيوز العربية، الجمعة، أنّ المفاوضات حول سدّ النهضة فرصة للأطراف، إذا اتبعت مصر والسودان نهجًا بناء لتحقيق نتيجة مربحة للجانبين في إطار العملية الجارية التي يقودها الاتحاد الإفريقي.

وقال مكونن إنّ ممارسة ضغوط غير ضرورية على إثيوبيا من خلال التسييس المتعمد، وتدويل القضية، لن تجعل إثيوبيا تقبل بمعاهدة “الحقبة الاستعمارية” بشأن نهر النيل.

وسابقًا، أشارت أنباء إلى أنّ إثيوبيا شرعت في فتح البوابات العليا لسد النهضة، تمهيدا لعملية الملء الثانية.

باج نيوز



تعليق واحد

  1. هيمنة مائية شنو ؟ السودان ومصر بيطالبوك باتفاق ملزم ومكتوب للملئ والتشغيل عشان تضمن الدولتين الا يحدث ضرر لهما . وانت لست في حوجة للمياه لان مياه الامطار والانهار تفيض عن حاجتك واذا كنت في حالة عطش ومحتاج للمياه فطالب بحقك في المياه . والاتفاقيات التي تم توقيعها في الماضي تمت برضا حكومتكم الوطنية وهي لم تكن مستعمرة ولم يجبرها الاستعمار على شئ لانه لم تكن له سلطة عليها . لكن نحن الذين من حقنا ان نعترض لان الاستعمار هو من وقع نيابة عنا ولم تكن تلك هي ارادتنا . فبطلوا نشر الاكاذيب والمراوغات من اجل مطامعكم في حقوق واراضي الاخرين والتي لا تنتهي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *