سياسية

رسالة من السيسي لرئيس جنوب إفريقيا تتضمن موقف مصر إزاء قضية سد النهضة


سلم وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اليوم الثلاثاء، رئيس جمهورية جنوب إفريقيا، سيريل رامافوزا، رسالة من الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي بخصوص تطورات سد النهضة في إثيوبيا.

وجاء ذلك في إطار الجولة التي يقوم بها سامح شكري لعدد من الدول الإفريقية.

من جانبه، قال المتحدث باسم الخارجية المصرية، السفير أحمد حافظ، إن “الرسالة التي سلمها الوزير شكري تناولت الوضع الحالي لمفاوضات سد النهضة وموقف مصر إزاء هذه القضية”، لافتا إلى أن ذلك يأتي “في إطار حرص مصر على التنسيق والتشاور مع جنوب إفريقيا في ضوء مكانتها على الساحة القارية وعضويتها الحالية في هيئة مكتب الاتحاد الإفريقي”.

وأشار أحمد حافظ إلى أن “وزير الخارجية أعرب عن تقدير مصر للجهود التي بذلتها جنوب إفريقيا في ملف سد النهضة طوال رئاستها السابقة للاتحاد الإفريقي”.

وفي إطار الحديث عن موضوعات هذه الزيارة، أوضح المتحدث باسم الخارجية أن “سامح شكري استعرض أيضا خلال اللقاء، ما خلصت إليه اجتماعات كينشاسا الأخيرة”، مشددا على أن “مصر برهنت خلال هذه الاجتماعات على ما تتحلى به من إرادة سياسية صادقة تهدف إلى تدشين مسار تفاوضي جاد يؤدي في نهاية المطاف إلى اتفاق قانوني ملزم حول ملء وتشغيل سد النهضة، يحقق مصالح الدول الثلاث ويحفظ حقوقها، حيث أنه من شأن التوصل لهذا الاتفاق المنشود تعزيز الأمن والاستقرار الإقليمي”.

وفي اختتام تصريحاته، لفت أحمد حافظ إلى أن “اللقاء تناول كذلك العلاقات الثنائية بين البلدين، وأن وزير الخارجية أكد أن الإرادة المصرية هادفة لمواصلة تعزيز العلاقات بين مصر وجنوب إفريقيا في شتى مجالات التعاون الثنائي، وذلك في ظل ما تشهده العلاقات من تنسيق وثيق بين السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي وشقيقه الرئيس رامافوزا، سواء على الصعيد الثنائي أو القاري في مختلف القضايا المُلحة المطروحة”.

العربية نت



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *