جرائم وحوادث

المتحري يكشف للمحكمة أسماء جديدة شاركت في انقلاب الإنقاذ


كشفت التحريات خلال جلسة مُحاكمة انقلاب الإنقاذ 1989، عن أسماء ضباط عسكريين بالقوات المسلحة ومدنيين من كوادر الحركة الإسلامية شاركوا في التخطيط وتحديد ساعة الصفر والتنفيذ لانقلاب 30 يونيو 1989م.

وقال المتحري عقيد شرطة جمال الدين الخليفة للمحكمة أمس، إنّ التخطيط للانقلاب قد بدأ بواسطة الحركة الإسلامية منذ العام ١٩٧٦م بعد مصالحة الإسلاميين مع الرئيس الأسبق الراحل المشير جعفر محمد نميري.

وأوضح المتحري أن الأمين العام الراحل لحزب المؤتمر الشعبي د. حسن الترابي، كان يترأس الفئة الأولى من كوادر الحركة الإسلامية ومن بينهم (علي عثمان محمد طه – علي الحاج محمد – إبراهيم محمد السنوسي وعوض محمد أحمد الجاز)، وقال إنّ هذه الفئة كانت مهمتها الإشراف على تنفيذ كل ما يتعلق بالانقلاب وتحديد ساعة الصفر فيه.

في ذات السياق، كشف المتحري للمحكمة، عن العسكريين الذين شاركوا في تنفيذ الانقلاب ومنهم (عمر حسن أحمد البشير – بكرى حسن صالح – عبد الرحيم محمد حسين – الطيب ابراهيم محمد خير – محمد الخنجر الطيب – يوسف عبد الفتاح وصلاح كرار).

وقال المتحري، إن الفئة الثانية من كوادر الإسلاميين التي قادت الانقلاب أُطلق عليها لقب (السواقين) وانحصر دورهم بربط العسكريين بالمدنيين وتحديد موعد الاجتماعات وأماكن انعقادها وإيصال العسكريين لأماكن الاجتماعات وتأمينها وتنفيذ كافة الأوامر المتعلقة بالانقلاب، ومنهم (أحمد محمد علي الفششوية – الراحل الزبير أحمد الحسن – علي أحمد كرتي ونافع علي نافع).

فيما كشفت المحكمة، عن غياب الرئيس المعزول عمر البشير، عن جلسة المحكمة لإصابته بالتهاب اللوزتين والكحة، وأكدت المحكمة تلقِّيها إفادة من السلطات الصحية للسجون تفيد بمنح البشير راحة (48) ساعة جراء مرضه.

من جهته، أبدى المحامي عبد الباسط سبدرات، قلقه على صحة البشير والتمس إحالته لمستشفى متخصص للكشف عليه، وذلك لشكوك تساوره بأن تكون الأعراض التي أصابته أشبه بكورونا.

وأصدرت المحكمة، قراراَ بفك حجز (8) حسابات مصرفية وقطعتي أرض تخصان المتهم الخامس عشر الأمين العام للحركة الإسلامية السابق الراحل الزبير أحمد الحسن، على ذمة القضية وذلك بعد أن شطبت الدعوى في مواجهته .

الخرطوم – محمد موسى
صحيفة الصيحة



تعليق واحد

  1. صبرك ي سبادة العقيد شرطة تراكا كنت من الطابور الخامس و اكيد خططت و تخطط حتى الان للكثير من الجرائم اقانون العسكري و العرف يقول على باحترام رئيسي اءا فعلا كنت شرطي منضبط كنت انسحبت.
    و يوم حسابك جاااااااى بل راسك و سن السكين. بس مانشوف بطن كريعاااتك اول ما يحصل تغير الدور سوف يبدأ بامثالك من الخونه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *