سياسية

بيان من نقابة المحامين السودانيين حول محاكمة مجزرة الأبيض


اكدت نقابة المحامين عبر لجنتها التسييرية في بيان لها وقوفها الى جانب اسر الشهداء في كل ربوع السودان سداً منيعاً بتولى ملفات الاتهام بالحق الخاص وتقديم العون القانوني لأسر الضحايا انطلاقا من واجبها القانوني والاخلاقي تجاه جميع الضحايا و اسرهم.

واشار البيان بحسب (سونا)، إلى التضامن مع لجنة تسيير نقابة المحامين الفرعية بشمال كردفان ممثلة هيئة الاتهام عن الحق الخاص لشهداء مجزرة الأبيض ومثلتْ نقابة المحامين السودانيين بوفد ضم نائب الامين العام وأمين الولايات وأمين المال أمام محكمة جنايات الابيض المنعقدة بمباني المجلس التشريعي يوم الخميس ٥ أغسطس ٢٠٢١م ، لحضور جلسة القرار في البلاغ المعروف بمجزرة الأبيض، التي حدثت ضحى ١٩ يوليو ٢٠١٩م حيث قام المتهمين وهم من منسوبي قوات الدعم السريع بالاعتداء بالرصاص الحي من اسلحتهم الخاصة على مجموعة من تلاميذ المدارس الذين كانوا يطوفون وسط الابيض في موكب سلمي يندد بانعدام الخبز وبالضائقة المعيشية مما أدى الى استشهاد ستة من التلاميذ .

وقال البيان ان الهيئة بذلت جهداً كبيراً وصولا الى وضع البلاغ للمحاكمة حيث تم تكليف قاضي بدرجة الاستئناف لنظر البلاغ لمحاكمة تسعة من منسوبي قوات الدعم السريع حيث أدانت المحكمة المتهمين من الاول حتى السادس والثامن بمخالفة المادة ١٣٠ من القانوني الجنائي السوداني لسنة ١٩٩١م فيما برأت السابع والتاسع لثبوت عدم حملهما لسلاح اواشتراكهما الجنائي على حسب حيثياتها، ومن ثم اوقعت المحكمة عقوبة الاعدام شنقا حتى الموت على المتهمين على اثر تمسك اولياء الدم بالقصاص، فيما أحالت محكمة الموضوع المدان الثالث الملقب بالشبلي الى محكمة الطفل بمدينة الأبيض لاتخاذ التدابير اللازمة حسب قانون الطفل لعدم بلوغه السن القانوني حسبما ذكرت محكمة الموضوع .

واشارت انه ليس من المستساغ في نقابة المحامين قانوناً ولا أخلاقاً التعقيب علي أحكام القضاء في الأسافير، “ولكن سوف تعمل النقابة بالتضامن مع هيئات الاتهام لاتخاذ السبل القانونية فيما يتصل بمراجعة الحكم في شقيه المتعلقين ببراءه بعض المتهمين وتحويل المتهم الثالث لمحكمة الطفل لايقاع التدابير الجزائية”.

(كوش نيوز)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.