اقتصاد وأعمال

صمغ عربي وثروة سمكية.. السودان يطرح 124 مشروعاً استثمارياً على السعودية


أفادت وكالة السودان للأنباء “سونا”، بأن جملة المشروعات الاستثمارية التي طرحتها الحكومة السودانية للجانب السعودي، بلغت 124 مشروعاً في مختلف المجالات.

وأشارت “سونا” إلى أنه من بين الـ 124 مشروعاً، 77 مشروعاً مطروحاً للشراكات بين القطاعين الخاص والعام، و47 مشروعاً للاستثمار.

وخلال جلسة العمل الأولى للملتقى التفاكري السوداني – السعودي للاستثمار، التي رأسها الهادي محمد إبراهيم؛ وزير الاستثمار والتعاون الدولي السوداني، جرى تقديم فرص ومزايا مجال الاستثمار في السودان في مجال الثروة الحيوانية والزراعة والطاقة والتعدين والنفط والبنى التحتية.

من جانبه، شدّد الهادي محمد إبراهيم؛ على “حرص الحكومة على تذليل المعوقات كافة التي تواجه الاستثمار في البلاد”، موضحاً أن “المشروعات الاستثمارية راعت المناطق النائية والأقل نمواً للإسهام في إيجاد تنمية متوازنة وتحقيق قيمة مضافة وزيادة الصادرات، بجانب المشروعات التي تحقّق الأمن الغذائي”.

وكشف الوزير أن “المشروعات التي طرحت تشكّل حزمة متكاملة كمشروعات الثروة الحيوانية (تسمين، مسلخ، إنتاج ألبان، تصنيع لحوم)”.

وأوضحت “سونا”، أن المشاريع المطروحة توزعت كالآتي:

– مشاريع إنتاج وتسويق وتصنيع الصمغ العربي بولايات حزام الصمغ العربي بمساحة 1450 ألف فدان بتكلفة كلية للعام الأول 500 مليون دولار، بجانب مشروع هشابة للإنتاج الزراعي والحيواني، ومشروع جبل مرة للتنمية الزراعية وإنشاء منشآت حصاد مياه وزراعة الذرة والفول السوداني والفواكه بتكلفة 850 مليون دولار”.

الثروة الحيوانية والسمكية

– تضمنت المشاريع مجمعاً متكاملاً لصادرات اللحوم الحمراء والمنتجات الحيوانية في ولايات كردفان، وولاية نهر النيل بمساحة مليون فدان بتكلفة 700 مليون دولار، بجانب مشاريع الاستزراع السمكي، وإنشاء مسالخ آلية حديثة، وفق “سونا”.

قطاع الصناعة

ضمّت المشاريع مجمع المنتجات الجلدية، ومصانع صغيرة لإنتاج السكر ومشروع لصناعة النسيج، ومشروع صناعة الأدوية البشرية والبيطرية، بحسب الوكالة.

مجال الري

ضمّت مشروع أعالي عطبرة الزراعي، ومشروع ري شرق الرصيرص”، وفي إطار مشروعات التنمية العمرانية والطرق والجسور، فقد تم طرح عدد من المشروعات.

النقل والبنى التحتية

– تضمنت مشروعات السكة الحديد في عدد من ولايات السودان، وتأهيل وتحديث الورش، وشركة الخطوط البحرية السودانية المحدودة (الناقل الوطني البحري).

الاتصالات والتحول الرقمي

مشروع إعمار (لتغطية المناطق المتأثرة بالنزاعات والحروب).

الطاقة والنفط

ضم عدد من المشاريع الاستثمارية وتطوير خط 12 لنقل المنتجات النفطية (بورتسودان – الخرطوم)، كما احتوت المشاريع على عدد من المجالات في قطاع الكهرباء والمعادن وإنشاء المناطق والأسواق الحرة.

صحيفة سبق



تعليق واحد

  1. بينما كنا نتلقى شحنات من القمح من السعودية والإمارات مساعدة وهدية وصدقة كان مشروع الراجحي ينتج ملايين الأطنان من القمح في بلادنا ولم يتم طرح حبة واحدة منها في الأسواق المحلية لسد جزء من نقص الغذاء وتقليل حدة الشحتة !! تم تكوين الهيئة العربية للإستثمار والإنماء الزراعي التابعة للجامعة العربية في العام 1976م ومقرها الخرطوم وذلك لإنشاء مشاريع زراعية في 12 دولة عربية ولم نر أثر لهذه الهيئة ولا مشاريع لها في السودان حتى اليوم ، ونحن مستمرون في طرح وقسمة ملايين الأفدنة وتوقيع آلاف الاتفاقيات مع الأشقاء والأصدقاء دون أن يتم تنفيذ أي شيء ونجري خلف السراب حتى أصبحت بلادنا قاعاً صفصفاً . وهذا دليل على حفاظنا على الموروث السذاجي المتميز الذي ننعم به على مر العصور وتقلب الحكومات من شمولية إلى فشولية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *