سياسية

وزيرة الحكم الاتحادي: البلاد لن تعود للوراء والفترة الانتقالية ماضية لتحقيق طموحات الشعب


أدانت وزيرة الحكم الاتحادي بثينة ابراهيم دينار المحاولة الانقلابية الفاشلة التي استهدفت تقويض التحول الديمقراطي والعودة بالبلاد مرة أخرى إلى عهد الديكتاتورية ، وأوضحت الوزيرة في تصريحات صحفية أمس أن وعي الشعب السوداني وقواته المسلحة بمتطلبات هذه المرحلة التاريخية التي يمر بها الوطن كفيل بالتصدي لكل محاولات فلول النظام السابق المباد العودة بالبلاد مرة أخرى إلى مربع الدكتاتورية والتسلط والقهر، وشددت دينار على ضرورة الإسراع في استكمال الخطوات المتبقية من مؤتمر نظام الحكم في السودان والتي قطعت شوطاً متقدماً من أجل إرساء وتعزيز الأسس الديمقراطية والتشاور مع كافة أبناء الوطن في قضاياه واحتياجاته، مشيرة إلى ان ذلك من شأنه قطع الطريق تماماً أمام كافة المحاولات التي تستهدف تمزيق وحدة الوطن وتدمير النسيج المجتمعي وذلك بعرقلة الشورى المجتمعية التي ينتهجها المؤتمر في الوصول إلى آراء كل السودانيين حول كيفية حكم السودان على أسس ديمقراطية يرتضيها الجميع.

الخرطوم: عثمان الطاهر
صحيفة الجريدة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *