الأخبار

الأصم: على البرهان أن يذهب إذا لم يلتزم بالوثيقة الدستورية


قال القيادي بتحمع المهنيين السودانيين، محمد ناجي الأصم،
إنّ الشراكة بين المكونين العسكري والمدني ليست مقدسة، وإنّ الوثيقة الدستورية التي قنّنت الشراكة، هدفها خدمة الانتقال الديمقراطي في السودان.

وأضاف الأصم في مقابلة مع “سكاي نيوز”، أنّ أي فرد من أي طرف يعمل ضد الوثيقة الدستورية والانتقال المدني الديمقراطي يجب أن يذهب، وعلى البرهان أن يذهب إذا لم يلتزم بالوثيقة الدستورية.

وقال الأصم، إنّ رئيس مجلس السيادة ونائبه لم يقوما بأي عمل يظهر نيتهما لدعم التحول الديمقراطي في السودان، موضحًا أنه
لا تزال لديهما مؤسساتهما المالية الموازية لمؤسسات الدولة.

وأضاف: “نحن نفرق بين البرهان وحميدتي وبين المؤسسة الأمنية في السودان”، وتابع: “المؤسسات الأمنية ليست مؤسسات تتبع لأشخاص”.

وأشار إلى أنّ البرهان وأعضاء المكون العسكري قصّروا وهم أصحاب التقصير الأكبر في الشراكة والوثيقة، ولم يقوموا بواجباتهم المتعلقة بأهم عنصر بالوصول إلى قوات مسلحة موحدة.

وأضاف الأصم، أنّ عناصر النظام السابق والفلول موجودة في اعتصام البرهان وحميدتي وتعمل حثيثًا لإسقاط الحكومة الانتقالية، وظهرت رموزها في مجموعة جبريل ومني وهي تعمل في توافق مع حميدتي والبرهان.

الخرطوم (كوش نيوز)



‫6 تعليقات

  1. على البرهان أن يرحل لأنه أكبر عقبة في سبيل التحول المدني ويمثل حاضنة لقوى الردة..البرهان كذاب يدعي حماية ثورة ديسمبر والحاصل حقيقة هو من يسعى لوأدها بإنحيازه للفلول وأذنابهم الذين لفظتهم الثورة…!

  2. سؤال من أنت ومن الذي انتخبك للحديث باسمه ؟
    ثانيا كلامك متناقض كونك تطالب بالإلتزام الوثيقة الدستورية وتدعو في نفس الوقت كل من يخالفها بالمغادرة هذا إفلاس سياسي وخلل في الشخصية ويدل علي سيء التقدير بوضع الثقة لكم لانكم لا تفهموا الف باء السياسة بالجد فضحتونا مع العالم .
    ثالثا الحديث المبتذل عن الجيش ومؤسساته والإساءة والتجريح للإسلاميين وإبراز العضلات علي أهلك وناسك مقابل انبطاحك وتسليمك بخطاب أمريكا بتفكيك الجيش كلما وجدتم فرصة في الإعلام الخليجي المضاد لمصالح السودان هو نوع من الهروب للأمام وعدم تحملكم للمسوؤلية وابتزال سياسي لا يوجد الا في السودان ومسجل ماركة باسم قحت واليسار ولو كنت مكان حمدوك لسجنت كل من يسئ الجيش ولكنه عهد الفوضي السياسية والانتهازية .
    اخيرا عليكم الاعتراف بالفشل الكامل وتحمل المسؤولية والاستقالة فلا أحد اليوم يلتفت لتبريراتكم بالحديث عن الكيزان أو الفلول أو بوك الجيش لأنه لم يعطيكم المصاريف التي يفترض أن تدعمها بها … الوقت انتهى وانتم تلعبون في زمننا تحت شعب السودان المناضل .

  3. ما اظن عندنا مصيبة أكبر منكم تتركون كل المشاكل ويتحدثون فقط عن السلطة وصراع الكراسي وشركات الجيش يا اخي أخجل من كلامك انت جابوك عشان اعمل شركات من عوائد الصادر واستغلال ثروات البلد مش جابوك عشان تفكفك الجيش وتشيل مؤسساتو يا غبي يا جاهل وعلى الجيش ان يتعد من الشركات التي استلمتها لجنة التمكين ولم تتمكن من تشغيلها .
    انتم افشل من حكم بدليل تفكيركم المحدود ودناءتكم في الاستيلاء على جيش بلدكم كحالة خاصة وتجربة تستحق ان تدرس في العالم كنوع من العمالة

  4. الأصم صحيح أصم لا يسمع الا ما قبله هواه …… انت واحد من مزبلة التاريخ ضحيت بدم الثوار ووقعت على فض الاعتصام ( ولو ما صح أحكي الحقيقة كاملة ) ……. والعجيب جاي يتكلم عن وثيقة دستورية هو اول من نط منها وجابو ناس مخالفين للوثيقة كفوات بدل كفاءات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *