سياسية

مريم الصادق المهدي: أنتظر اعتقالي في أي لحظة (فيديو)


قالت مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية في الحكومة السودانية المنحلة إنها تنتظر اعتقالها في أية لحظة، بعد اعتقال العديد من المسؤولين ومن بينهم شقيقها الصديق الصادق المهدي مساعد رئيس حزب الأمة السوداني.

وأضافت مريم الصادق المهدي في لقاء مع (المسائية) على قناة الجزيرة مباشر أن ما حدث في السودان انقلاب ضد القوى المدنية وضد الانتقال الديمقراطي.

وذكرت أنها فوجئت بتصريحات القائد العام للقوات المسلحة السودانية عبد الفتاح البرهان ضد الأحزاب وتراجعه عن بعض المواد في الوثيقة الدستورية.

وأضافت أن البرهان اختار الجانب الخطأ من التاريخ وأن الإجراءات التي اتخذها تعتبر تدخلا في أمر ليس من مهامه.

وقالت مريم إن أعضاء الحكومة التي أعلن البرهان حلها يعتبرون أنفسهم “حكومة الثورة ولا يحتكمون إلا للوثيقة الدستورية التي حددت كيفية تعيين الحكومة وكيفية إعفاء الوزراء”.

وأكدت أنهم “ماضون في مقاومة الانقلاب بكل ما يملكون من دعم من الشعب السوداني”.

وقالت مصادر عسكرية سودانية، الثلاثاء، أن رئيس الحكومة الانتقالية عبد الله حمدوك وصل إلى منزله في الخرطوم في أعقاب الإفراج عنه.

وذكرت المصادر أنه تم فرض “إجراءات أمنية” حول منزل حمدوك.

ونفذ الجيش السوداني وقوات الأمن، فجر الإثنين، حملة اعتقالات طالت رئيس الحكومة عبد الله حمدوك ووزراء ومسؤولين وقيادات حزبية، قبل ساعات من إعلان البرهان حالة الطوارئ، وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين، وإعفاء الولاة، وتعليق العمل ببعض بنود الوثيقة الدستورية الخاصة بالمرحلة الانتقالية.

الجزيرة



‫13 تعليقات

  1. تصدقي يا مريومة زول بجيب خبرك مافي عارفة ليه ..لانه لا وزن لك ولا حد عايز خلقتك دي بلاش خلق بطولات ، يخلوك كدا تهاتي تعالوا اقبضوني

    1. والله انتى والكرور القبضو ده كلو ليكم سنتين ما شفنا من وراكم حاجة – نكلم الجماعة يدوكم راتب الشهر الاخير ده وعليكم الله شوفو ليكم شغلة تانية وحلو عننا
      13

  2. انتي مش بت الصادق الانتهازي يلا ود الفار يطلع حفار
    اكيد وافقتي علي عملية الجوكر التي انقذ البرهان بها البلد
    والويل لكي لما القحاتة يعرفو بيعك لهم

  3. اعتقلوا الوزراء الذين أساءوا الجيش فقط يا ام الفهم.
    الوثيقة الدستورية التي تتباكون عليها تنص علي حكومة كفاءات وانت ابيتي علينا الا الكذب اتقي الله فينا ولا تفكري من الحديث عن الدساتير او القوانين لان القوانين تجيز اعتقال من يخالفها.
    حمدوك خدع الناس وافشل كل ما لديهم من برامج ومن أنه سبب المصيبة لابد ان يحاكم.
    انتم ال المهدي تجيدون الكلام والجدل ورصيدكم من العمل صفر.

  4. والله بالمنصورة القروش الضيعتيها في تيابك دي كانت اشترت ليك واطه.
    انتم حزب عريق مفروض تفرحو واستعجلو للانتخابات تبارو الشويعيين ديل بفقدوكم ناس كتيره منها ناس الاعتصام بتاع القصر قلتو فاقدي البصيره لانو حزب الامه معظمه من غرب السودان اه كده كويس لمو الشمل وبقو قائدكم مبارك لانو اكتر واحد بفهم فيكم انتم اولاد الصادق متعنتصين في الفارغ مابتعرفو سياسه. مسكينه مسكينه البرهان عرف ليكم. الله يرحم والدك خلي سياسه.

  5. يعتقلوكي يعملوا بيكي شنو !!!!!!!؟؟؟؟؟
    انتي قايله نفسك بالجد حكومه ده كان لعب عيال سااااااي
    القحاطه ديل ليهم سنتين قاعدين يلعبوا سااااااااي
    قالوا كفاءات طلعو كفوات ومعاهم (همبوك) سكران ديمه حقهم طلع اكبر كفوه…

  6. سابقا لا يجب اعتقالك بل يجب اعتقالك الان على الاتصال بجهات خارجية لتقويض نظام البلد.
    من الذي اقنعك بهذا الاتصال فقد انتقم منك تخصم رصيدك الشعبي المنتهي بمشاركة الحكم والاستيلاء بغير وجه حق علي حكومة الفترة الانتقالية التي استوليتم عليها بدون وجه حق.

  7. البرهان ليس رجل اعتقالات او محاكمات بل هو ترك الجميع الا من اساء للجيش يجب محاكمته.
    اما انت فقد حاكمك الشعب بمشاركة حكومة الفترة الانتقالية في مخالفة واضحة وصريحة للوثيقة التي نصت على حكومة كفاءات فتكالبتم عليها في مشهد معين للقانون وتقاسمتم السلطة ونسيتوا ان الشعب يراقبون الان تصحيح البرهان او خطاؤه عليكم بارك الفترة الانتقالية لأنها للكفاءات فقط وانت اين ممكن ولا يجب إشراك اي حزب نهائيا

  8. والله انتى والكرور القبضو ده كلو ليكم سنتين ما شفنا من وراكم حاجة – نكلم الجماعة يدوكم راتب الشهر الاخير ده وعليكم الله شوفو ليكم شغلة تانية وحلو عننا

  9. الوطنية تنتهي عندك وحمدوك وقحت حيث الاستعانة بالاجنبي وترك حرية التدخل له ومعاداة السوداني واقصاؤه وعدم التحدث إليه … هذه سفالة سياسية ونفاق وعمالة وارتزاق. .. لماذا لا يتم اعتقالك بل يجب ومحاكمتك علي الاتصال بالامريكان اعداء البلد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *