عالمية

بريطانيا تكشف عن فقدان طاقم السفينة “توتور” المستهدفة من الحوثيين – صورة

أعلنت بريطانيا يوم الخميس عن فقدان طاقم السفينة “توتور” بعد تعرضها لهجوم من قبل الحوثيين في البحر الأحمر، مما أدى إلى غرقها.

وأعربت السفيرة البريطانية لدى اليمن، عبدة شريف، عبر حسابها على منصة “إكس”، عن حزنها لفقدان طاقم السفينة “MV Tutor”، قائلة: “نحن حزينون على الطاقم المفقود للسفينة MV Tutor”.

وأكدت شريف أن “الهجمات المتهورة للحوثيين لها عواقب مأساوية”، محذرة من أن هذه الهجمات “تهدد البيئة وسبل العيش الكريم للشعب اليمني”.

وفي مساء الأربعاء، عرضت جماعة الحوثي مقاطع مصورة قالت إنها تظهر استهداف السفينة توتور بزورقين مسيرين. وأفادت الجماعة في بيان لها بأنها استخدمت عدة أسلحة بحرية في الهجوم على السفينة، بما في ذلك أسلحة تُستخدم لأول مرة.

وفي وقت سابق من الأسبوع، استهدف الحوثيون السفينة “توتور” في البحر الأحمر، وسط تقارير دولية تشير إلى تعرضها للغرق.

ومنذ نوفمبر 2023، يواصل الحوثيون هجماتهم في البحر الأحمر وبحر العرب والمحيط الهندي ، وتقول الجماعة إنها تستهدف السفن الإسرائيلية والمرتبطة بإسرائيل أو تلك المتوجهة إليها، وذلك “نصرة للشعب الفلسطيني في غزة”.

غير أن الولايات المتحدة وبريطانيا أعلنتا أن هذه الهجمات تهدد البحر الأحمر بوصفه معبرا مهما للتجارة الدولية، وبدأتا في يناير الماضي هجمات على مواقع للحوثيين، الذين ردوا باستهداف سفن أمريكية وبريطانية.

1000 e430d0983e

جريدة الرياض