كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

عرمان يصل القاهرة لإجراء مشاورات حول تقرير المصير


ياسر عرمان

شارك الموضوع :

وصل القاهرة ياسر عرمان، نائب الأمين العام للحركة الشعبية مساء أمس الأول، في إطار التشاور مع المسؤولين المصريين حول متطلبات المرحلة المقبلة في السودان خاصة الاستفتاء.
وقال نصر الدين كوشيب، مدير مكتب الحركة الشعبية في تصريح أمس، إن عرمان سيقوم بإجراء عدد من اللقاءات مع مسؤولين مصريين لم يحددهم، تتناول استعداد الحركة لاستفتاء الجنوب.
وفي السياق عبّرت بريطانيا عن تفاؤلها بمستقبل العلاقة بين الشمال والجنوب بغض النظر عن نتيجة الاستفتاء. وقال نكولاس كاي سفير المملكة المتحدة بالسودان، اننا نجزم بعدم رغبة أي من الشريكين بالعودة للحرب، وزاد: ما يُثار في الإعلام لا وجود له بالواقع.
وقال كاي لـ «الرأي العام» أمس: من الضروري الآن إقامة استفتاء حر ونزيه في وقته المحدد، حتى لا يثير حفيظة أحد، وأضاف: بريطانيا معنية بمراقبة الامر وفقاً لعلاقتها باتفاق السلام الشامل، وتتعهد بتوفير الدعم الفني واللوجستي والمادي حتى تحبط نتائج الاستفتاء توقعات المتشائمين بمستقبل السودان. وأضاف: لا أتوقع عودة البلاد للحرب، وما حققه السلام للشمال والجنوب في الأعوام الماضية لم تحققه الحرب.
ودعا كاي، شعبي الجنوب والشمال الى إفشاء روح التسامح الديني والمحبة والتعايش السلمي.
إلى ذلك قَال كورماج شول بدونق منسق حكومة جنوب السودان لشؤون العودة الطوعية في الشمال، ان هنالك تَرتيبات جارية حالياً بين السلطات في وزارتي الشؤون الإنسانية بجوبا و الخرطوم لإطلاق حملة واسعة لعودة الجنوبيين في الشمال الى الجنوب قبل الاستفتاء، واضاف بدونق لراديو «مرايا» ان السلاطين في الخرطوم أبلغوا حكومة الجنوب بوجود أعداد كبيرة من الأسر الجنوبية ترغب في العودة الى الجنوب قبل الاستفتاء.
وفي ذات السياق، أكد رياك مشار نائب رئيس حكومة الجنوب، خلال ورشة عمل خاصة بالاستفتاء ان عملية تسجيل الناخبين تُعد من أكبر تحديات الاستفتاء، ودعا منظمات المجتمع المدني التي تُعنى بالتنوير المدني للاستفتاء إلى تنوير الجنوبيين إلى التصويت للوحدة أو الانفصال بصورة مُتساوية، مُشيراً إلى أنّ حكومة الجنوب ملتزمة بقيام الاستفتاء في موعده المحدد.
من ناحيته أكّد محمد إبراهيم خليل رئيس مفوضية الاستفتاء، انّ هياكل المفوضية ستكتمل بصورة نهائية خلال الأسبوع المقبل بعد حَل الخلاف حول منصب الأمين العام، وقال خليل بحسب «مرايا» امس، إنهم شرعوا في وضع الميزانية وتعيين الموظفين تَوطئةً لتحديد مواقع ومراكز الاستفتاء، وأشار إلى أن المفوضية ستبذل ما في وسعها لإجراء العملية في موعدها المحدد.
إلى ذلك أكد غاسبر ليدر سنغ نائب ممثل الأمين العام للأمم المتحدة بالسودان، أن بان كي مون عيّن ثلاث شخصيات من مستوى عالٍ من الأمم المتحدة لمراقبة الاستفتاء.
وقال سنغ «لمرايا» إن دور الأمم المتحدة يتمثل في المراقبة والدعم الفني واللوجستي، وأشار إلى أن البعثة تسعى إلى زيادة عدد موظفيها ليؤدوا دورهم في كل مقاطعات الجنوب.

الراي العام

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس