كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الهلال يتعادل سلبيا مع تماسيح النيل ويواجه التحرير بالاربعاء والموردة بالاحد



شارك الموضوع :
عادل سلبيا مساء امس علي ملعب استاد الهلال فريقا الهلال والنيل الحصاحيصا في المباراة التي جمعتهما اعداديا والتي جاءت

متوسطة الاداء في شوطيها ولم ترتق لتطلعات القاعدة الجماهيرية حيث ظهر الفريقان في الشوط الاول بلياقة بدنية متدنية خاصة الهلال ولم يشكل الفريقان خطورة تذكر علي المرميين عدا محاولات في فترات متباعدة لعبده جابر وسادومبا من جانب الهلال واسامه التعايشة من جانب النيل الحصاحيصا ليلجأ الجهاز الفني للهلال الي استبدال النعيم وصدام ابوطالب وادخال اسامة التعاون وبله مع توظيف المحترف النيجيري يوسف محمد في وسط الملعب من اجل السيطرة علي منطقة المناورة وبناء الهجمات الا ان الوضع استمر كما كان عليه حتي اعلن الحكم عن نهاية شوط المباراة الاول بالتعادل بدون اهداف.

وفي الشوط الثاني ارتفعت وتيرة الاداء نسبيا ومارس عبده جابر وسادومبا انطلاقات خطيرة الا ان دفاع النيل كان لها بالمرصاد وافسد خطورتها وهنالك ايضا راسية لحمودة ضلت طريقها نحو المرمي وفي هذا الشوط حاول فريق النيل مباغتة الهلال بهدف حيث حاول مرتين كانت اخطرهما فرصة كابي كابي.

عودة قوية للمعز

شهدت المباراة عودة الحارس المعز محجوب لحماية العرين بعد غيبة طويلة جراء الاصابة التي تعرض لها في الموسم الماضي وقدم مستوي طيبا طمأن القاعدة الهلالية علي عودته القوية في الموسم المقبل واستمر الاداء سجالا بين الفريقين الي ان اعلن الحكم نهاية المباراة بالتعادل بدون اهداف.

وعقب المباراة قال فوزي المرضي رئيس القطاع الرياضي بنادي الهلال ان الفريق سوف يلعب مباراتين اعداديتين يومي الاربعاء والاحد امام التحرير والموردة علي التوالي كما منح الجهاز الفني اللاعبين راحة اليوم علي ان يعودوا غدا لمواصلة تدريباتهم كالمعتاد

محمد الطيب: المباراة افادتنا وراض عن الاداء

ومن جانبه قال المدير الفني لفريق النيل الحصاحيصا محمد الطيب انه راض تماما عن الاداء الذي قدمه لاعبوه في المباراة قياسا بالنقص العددي الذي يعاني منه الفريق لغياب معظم عناصره الاساسية مثل علاء الدين بابكر واسحق كرنقو وعنتر وجلال وطارق لاسباب متفاوتة بين المرض والمشاركة مع المنتخبات الوطنية ودعا الفرق التي تمثل السودان افريقيا علي مواصلة التعاون بينها.

صحيفة قوون

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس