كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

بعثة المريخ تصل الخرطوم والنجوم يؤكدون التعويض فى سوسة


شارك الموضوع :

[ALIGN=JUSTIFY]وصلت بعثة المريخ في الواحدة من فجر امس لمطار الخرطوم قادمة من كوماسي الغانية عقب اداء الفريق لمباراة الذهاب في دوري المجموعات للبطولة

الكونفدرالية للجولة الثانية والتي خسرها الفريق بهدف بعد مباراة بطولية للفريق كان الاقرب فيها للظفر بالثلاث نقاط ووجدت البعثة استقبالا رائعا من مجلس الادارة والاقطاب بصالة الوصول حيث كان علي راس المستقبلين جمال الوالي رئيس مجلس الادارة والمهندس عادل محمد عثمان رئيس القطاع الرياضي وكابتن ابراهومة عضو الجهاز الفني ومصطفي توفيق المدير الاداري ومسئول العلاج الطبيعي خالد ومحمد عثمان ونجلي الشهيد احمد يوسف وعدد من اقطاب وانصار الفريق بقيادة عبدالمالك عبدالمنعم عبدالمالك (قوون) التي رابطت بصالة الوصول بمطار الخرطوم الدولي كانت الصحيفة الوحيدة التي استقبلت البعثة بواسطة الزميل هيثم محمد علي وعدة المصور محمد دفع الله وخرجت بهذه الحصيلة:
همد: النتيجة ظالمة وقادرون علي التعويض
استهل الحديث المهندس عبدالقادر همد مساعد رئيس المريخ ورئيس البعثة بنبرات حزينة مؤكدا ان فريقه قد اضاع نقطة ثمينة ان لم تكن ثلاث نقاط وكشف همد بان فريقه كان الافضل والاخطر طوال شوطي المباراة وقدمنا مباراة كبيرة بشهادة الجمهور الغاني وكل وسائل الاعلام الغانية التي انصفتنا ولكنها كرة القدم (المدورة) لم تنصفنا وكذلك القدر والحظ حيث اكد همد ان النتيجة التي خرجنا بها من ملعب بابايارا بكوماسي هي ظالمة وغير عادلة فقد جاءت الرياح بما لاتشتهي السفن الا ان همد عاد وقال لا نملك ان نقول شيئا سوي قدر الله ماشاء فعل وهذه هي كرة القدم دائرية ومجنونة والمشوار امامنا طويل وقادرون علي التعويض باذن الله ومن ثم الوصول للمباراة النهائية.
الصدارة مازالت حمراء
من جانبه اكد الاستاذ حسن يوسف مدير الكرة نائب رئيس البعثة بان الاحداث التي صاحبت سفر البعثة وتخلف عدد من افراد البعثة باديس ابابا لم يؤثر علي الفريق ولا علي ادائه في اللقاء حيث قال يوسف ماتعرضنا له هو شئ طبيعي يحدث في افريقيا ورغم تحوطنا لكل الظروف واوضح بان الجميع شاهد المباراة ووقف علي اداء الفرسان مؤكدا بان التحكيم وسوء الطالع حرم فريقه من الفوز ولا اقول التعادل لاننا كنا الاحق بالنصر والافضل رغم كل ظروف الحرب النفسية التي مورست معنا من غمر ارضية الملعب بالمياه واحتكاك قوات الشرطة مع احتياطي الفريق وتاخر اجراءات دخول علاء الزهرة ورغم ذلك فالفريق ابلي بلاء حسنا رغم النقص والظروف واحب ان اطمئن انصار الفريق بان الصدارة مازالت حمراء وستظل كذلك باذن الله حتى الوصول للمباراة النهائية مؤكدا بان التعويض سيكون بسوسه باذن الله في الجولة المقبلة امام النجم الساحلي وفرسان المريخ جاهزون لمعركة النجوم باذن الله.
اكرم ادي مباراة كبيرة
من ناحية اخري تحدث مدرب الحراس المصري سيد الدهراوي قائلا: رغم الخسارة الا انني (مبسوط اوي) صحيح ان الفريق خسر ثلاث نقاط الا اننا كسبنا حارس (جامد وراجل) هو اكرم الذي ادي مباراة كبيرة رغم صغر سنه وقصر تجربته الدولية في الملاعب الافريقية وكان رجلا بحق وحقيقة وتصدي لاهداف عديدة مما جعل الصحف الغانية كلها تتحدث عنه فالمريخ خسر نقاطا غالية وكان احق بها من الاشانتي ولكن كسبنا حارسا كبيرا وعقبال محمد كمال وبخصوص الهدف السهل الذي ولج مرمي اكرم الهادي رغم تالقه فدافع الدهراوي عن حارسه مؤكدا بانه لايتحمل المسئولية فاكرم توقع مسار الكرة بصورة صحيحة وتوقيت جيد ولكن الكور الجديدة اصبحت مشكلة كبيرة فهي سريعة وتغير مسارها في كسر من الثانية فشاهدوا الاعادة للمرة الثانية لتتاكدوا من صدق حديثي بانفسكم ومن ثم الحكم عليه واكد الدهراوي في ختام حديثه بان الصدارة مازالت حمراء وستظل حمراء باذن الله امام النجم الساحلي بتونس الخضراء التي ستتحول لحمراء باذن الله.
سوء طالع وهدف قاتل
وعلي صعيد اخر قال محمد عبدالله مازدا المدرب العام بان فريقه كان احق بالانتصار امام الاشانتي الغاني بكوماسي وكنا الافضل تنظيما واداء والاكثر مبادرة بالهجوم والوصول لمرمي الاشانتي الا ان سوء الطالع الذي لازم نجومنا خصوصا كرتي الشغيل في الشوط الاول وقلق في الثاني وهذه الاهداف كانت ستقلب الموازين كثيرا وستحدث الفارق مؤكدا بانه حتي الهدف الذي ولج مرمانا لم يكن بالخطورة التي نتج عنها هدف ولكن التوقيت كان محرجا جدا ولم يكن امامنا زمن لادراك التعادل ولكنه عاد وطمأن قواعد وانصار الفريق بانهم عادوا بمكاسب عديدة من هذه المباراة بتالق عدد من العناصر وبروزها بشكل جيد واكتسابها حساسية اللعب خارج الارض وخبرة المباريات الدولية واكد مازدا بانه لاخوف علي المريخ امام النجم الساحلي بتونس في الجولة القادمة.
الثلاثي المحترف : لا يوجد حظ
ثلاثي الفريق المحترف النيجيري ايداهو واوبينا والبرازيلي باولينو اجابوا علي سؤال قوون حول الخسارة المفاجئة امام الاشانتي حيث ردوا بكلمة مختصرة واحدة وقالوا بصوت واحد (NO LUCK) بعبارة انجليزية مؤكدين بان الحظ قد تخلي عن المريخ في هذه المباراة وان الاشانتي كان سيئا ولم يقدم شيئا ولكن الحظ خدمه كثيراً.
التعويض في معركة النجوم بسوسة
رباعي الفريق القائد العجب والهداف طمبل وموسي الزومة وسفاري اكدوا لقوون بعبارات موجزة ومختصرة بانهم اشد حزنا لضياع نقاط كوماسي التي كانت في متناول اياديهم فكل شئ كان يقود للنصر ولم يكن ينقصنا سوي الحظ وكنا في حوجة ماسة لهذا الانتصار لاهدائه لجماهيرنا الوفية بمناسبة حلول شهر رمضان المعظم ولكن نؤكد لها بان التعويض سيكون في سوسة في معركة النجم الساحلي لانها مباراة تحدد مسار بطل المجموعة فالنجم هو المرشح الاول بجانبنا ومباراة سوسة هي مباراة صدارة وبطولة وتعويض ونحن لها فقط نسال انصار ومحبي الفريق بالتضرع الي الله سبحانه وتعالي في هذا الشهر الكريم بصالح الدعوات بنصر مؤزر باذن الله.
اكرم الاول في الخروج وثنائي العراق الاكثر تأثراً
الحارس اكرم الهادي سليم كان اول لاعبي المريخ خروجاً من المطار فقد بدا متأثرا بالهزيمة رغم مواساة رئيس النادي له فيما بدا الثنائي العراقي سعد عطية وعلاء الزهرة الاكثر تأثرا بالهزيمة حيث تحدث سعد بعبارات مختصرة فقال والله حرام نخسر وكنا مفروض ان نكسب فيما فضل مواطنه علاء الزهرة الصمت وعدم الحديث وكانت الحسرة باديه علي وجوه الثلاثي دامر وقلق والشغيل الا ان قوون لاحظت اصرار النجوم على التعويض في الجولة القادمة امام النجم الساحلي بسوسة.

صحيفة قوون[/ALIGN]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس