كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

خبراء: سياسة التحرير دمرت الاقتصاد السوداني


شارك الموضوع :

[JUSTIFY]هاجم خبراء اقتصاديون سياسة التحرير الاقتصادي التى تنتهجها الحكومة وقالوا إنها أحد أسباب الفقر الذي استشرى في البلاد مشيرين إلى أن الحكومة فشلت في إدارة الزراعة.وقال الخبير الاقتصادي محمد إبراهيم كبج في منبر قوى الإجماع الوطني أمس بدار الحزب الشيوعي السوداني بالخرطوم إن سياسة التحرير الاقتصادي والممارسات اللاحقة بها هي التي دمرت الاقتصاد السوداني وزادت من نسبة الفقر وأوضح أن الدول التي اعتمدت سياسة التحرير لم تطبقها بالكامل لأنها كان اكثر رأفه بمواطنيها مستشهداً في ذلك بالتجربة المصرية التي لم ترفع الدعم عن الرغيف والدواء وقال ان اهمال الحكومة للزراعة أسهم سلباً في الأزمة الحالية التي يمر بها السودان وأضاف لو صُرف مال البترول على الزراعة لاكتفينا وصدرنا للعالم وانتقد كبح عدم تطوير القطاع المطري التقليدي واتهم الحكومة بأن لها اجندة سرية لتمكين اشخاص بعينهم على أعناق الشعب السوداني وقال إن آخر مسح اسري في السودان أورد ان نسبة الفقر في ولاية شمال دارفور بلغ 69% وهو الأعلى والشمالية 32% والخرطوم 23% مطالباً بضرورة إعادة التوازن مشيراً الى أن الحروب سببها عدم التوازن ووصف المعالجات التي تقوم بها الحكومة بالغطاء التجميلي قاطعاً بعدم جدواها في خفض الأسعار وأشار إلى أن الحكومة تجعل الأزمة العالمية شماعة فيما اتهم الخبير الاقتصادي حسن ساتي الحكومة باعطاء مؤشرات غير حقيقية لحجم التضخم وقال ان السودان الان يمر بمرحلة الركوض التضخمي وهو اخطر مراحل الانهيار الاقتصادي وقطع بعدم مقدرة الحكومة على الخروج من هذه الأزمة لأنها جزء منها.[/JUSTIFY]

اخر لحظة

شارك الموضوع :

4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        [SIZE=4]والله كلام صح الحكومة دمرت اقتصاد السودان وصرفت قروش البترول فى جيبا …. ربنا على الظالم والمفترى[/SIZE]

        الرد
      2. 2

        [COLOR=undefined]لو صُرف مال البترول على الزراعة لاكتفينا وصدرنا للعالم[/COLOR]

        [COLOR=undefined]كلام صااااااااح[/COLOR]

        الرد
      3. 3

        مزيدا من سياسة التحرير الاقتصادي عند تطبيق سياسة التحرير الاقتصادي نما الاقتصاد السوداني وانخفص مستوى التصخم وثبت في مدى معين 14عام ولو نظرنا الي جانب الخصخصة خير ذلك سوداتيل وماوصلت اليه في خدمة المواطن ياسعادتك الاجراءات البوليسية هي التي ترفع الاسعار وسبب في التضخم

        الرد
      4. 4

        التحرير القتصادي دون موارد حقيقية دمر الاقتصاد في السودان وذلك بدليل انه كانت قيمة اللوري البدفورد( السفنجة) بمبلغ 2800جنيه فقط اليوم 2800 جنيه ماتجيب سفنجة الحمام وطبعا من النقاذ الى اليوم نحن عملتنا تطبع في السودان دون غطاء والبنك المركزي عبارة عن تمثيلية اقتنع بها جماعة صابر الدنقلاوي وشلته وهم الذين يمسكون بزمام امور العملات الصعبة و المتاجرة بها مع عصابة المؤتمر اللاوطني .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس