كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

مثول (3) طفلات شقيقات للمحاكمة فى جريمة جنائية


شارك الموضوع :
[JUSTIFY]مثلت أمام محكمة الطفل ببحري ثلاث طفلات شقيقات أعمارهن (6-7-10) سنوات للمحاكمة بتهمة ضرب طفلة عمرها (9) سنوات بحجر على رأسها، وتسبيب الأذى الجسيم لها، وذلك أثناء لعبهن فى أحد أحياء بحري.
وكانت المحكمة قد أرجأت جلستها السابقة لعدم حضور الطفلة ذات الـ(6) سنوات المتهمة للجلسة وكانت أسرة الطفلة الشاكية قد تقدمت ببلاغ إلى محكمة الطفل تتهم فيه الشقيقات الثلاث بضرب ابنتها وتسبيب الاذى لها أثناء لهوهن بالحي.

المجهر السياسي
[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        [COLOR=#0024FF][SIZE=5]معقولة بس ؟!!

        تحاكموا أطفال محاكمة جنائية لسه مابلغوا سن الرشد ؟!!

        في السعودية المدان يبقى في السجن الى أن يبلغ سن الرشد ومن ثم يحاكم ، ودا عين العقل ، مش تجيب لي طفلة عمرها (6) سنوات تستجوب امام القاضي ، حتكون فاهمة شنو ؟!! سبحان الله ،،،[/SIZE][/COLOR]

        الرد
      2. 2

        الفنان هاشم ميرغني(رحمة الله عليه) قال:- صدقني من شوقي ليك ماعرفتا أفرح وللا أبكي …. وأنا بقول للمحكمه وللمحرر أنابرضي بعدأن قرأت هذا الخبر ماعرفتا أضحك وللا أبكي… لست ملما بكامل التفاصيل لكن حاجه معروفه إنو الأطفال قلوبهم صافيه ومافيها غل وممكن يتشاكلوا وبعد شويه تلقاهم مع بعض يضحكوا ويلعبوا كأن شيئا لم يكن.

        الرد
      3. 3

        حسبنا الله ونعم الوكيل … تعقد محكمه لاطفال اكبرهم عشره سنوات … وين الكبار … وياحليل زمان طفولتنا نضارب بالحجار والعصى … ونجرج وننجرح واي رجل كبير من اهل الحي يحل المشكله في ثواني … ولن يعترض اي من الطرفين والناس عايشة وتتراحم وتتواصل …

        الرد
      4. 4

        يا جماعة نحن نكتب ونكيل الاتهام للقضاء والقضاة وفي حقيقة الامر الذي يكتب هنا من انشاء صحفين اغبياء لايعرفون ايه محكمة جنائية ومحكمة دنح ومحكمة احداث ,, وكل عندهم واحد وذلك لعد الثقافة والمعرفة ,, ويا ما طالبنا ادارةالموقع من تصحيح الكلام الغبي دا ..
        دا كوم واصل المحاكمة كوم تاني ليه انعدم الاجاويد واهل الخير في الصلح بين الناس .. فطالما ما هؤلاء صبية وكما جاء في الخبر كانوا يلعبون فمن المؤكد انه غير تعمد واي وبعدين كيف التلاتة يحاكمن والضربة بحجر يعني شالنه التلاتة وجدعنه ولا كيف اكيد واحد بس هي من فعلت واكيد كان هناك دافع اما التراشق من اجل اللعب او حصل استفزاز ..
        ولكن تظل الحسرة والاسف ان يصل مابين الجيران او ابناء الحارة الى المحاكم

        الرد
      5. 5

        [SIZE=4]بصراحة تعليقات غريبة …
        الأطفال ممكن يسببوا أذى جسيم زي ما جاء في الحالة دي أو حتى يقتلوا … يتعاملوا معاهم ولا يخلوهم لما يكرروا عملتهم تاني ؟؟؟
        بعدين محكمة الطفل محكمة مختصة و دا شغلها
        [/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس