كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الهلال والنصر في لقاء قمة بالدوري السعودي


شارك الموضوع :

[ALIGN=JUSTIFY]الرياض (رويترز) – يلتقي قطبا العاصمة السعودية الرياض الهلال والنصر في مباراة قمة بالدوري السعودي الممتاز السبت.

وسيتقابل الفريقان وسط ظروف مختلفة عن السابق هذه المرة فمنذ زمن لم يكن النصر المرشح الأول للظفر بالفوز في المباراة بسبب التغييرات التي طالته عبر اربع سنوات متتالية على عكس الهلال الذي تألق في السنوات الماضية لكنه بدأ مسابقة هذا الموسم بوجه مختلف تماما حيث التراجع في المستوى وغياب لاعبيه الكبار عن الظهور بمستواهم الحقيقي إلى جانب تفريطه في بعض النقاط التي كان الحصول عليها يعتبر سهلا بالنسبة لزعيم الكرة السعودية.

ويدخل النصر اللقاء بعد ان جمع 11 نقطة من خمس مباريات فيما يبلغ رصيد الهلال عشر نقاط من نفس العدد من المباريات.

وكانت بداية النصر للبطولة رائعة اذ لم يذق الفريق طعم الخسارة حتى الان في خمس مباريات بينما تجرع الهلال مرارتها في مباراة واحدة.

ولن يكون في مباراة الغد مكان للحسابات فالمواجهة تختلف تماما عن أي مباراة أخرى في الدوري بل يصنفها البعض بالبطولة الخاصة لما تحمله من أهمية بالغة لدى أنصار الطرفين.

وما يميز مواجهات الفريقين غياب الألعاب الخشنة وقلة ظهور البطاقات الملونة في ظل تفرغ اللاعبين للبحث عن الأفضل والسعي لإرضاء الجماهير بأثمن الانتصارات.

وعلى الجانب الفني أتفق المدربان على فرض السرية التامة على التدريبات سعيا وراء وضع اللمسات الأخيرة على التشكيلة بعيدا عن أنظار الجماهير ومطالبهم التي قد تؤثر على معنويات اللاعبين.

ويظهر التقارب في مستوى الطرفين عكس السنوات الأخيرة التي دانت فيها الأفضلية للهلال وهو ما يبشر بان مواجهة الغد ستكون ملتهبة جدا ولن تخلو من الأهداف في ظل الرغبة الجامحة لكلا المدربين للظفر بنقاط المباراة كاملة.

ونجح الكرواتي رادان مدرب النصر الجديد في الوصول الى التشكيلة المناسبة للخطوط الصفراء ما ساعد فريقه على الثبات على أفضل المستويات.

ويعتمد رادان في نهجه الفني على فرض السيطرة الميدانية على منطقة المناورة مستفيدا من حيوية عبد الله حماد ويوسف الموينع وأحمد المبارك ومهارة البرازيلي ايلتون أحد أهم الأوراق الرابحة للفريق الأصفر وبات يمثل العلامة البارزة في كافة المواجهات بمجهوده السخي طوال شوطي المباراة.

كما أن ثنائي المقدمة محمد الشهراني وسعد الحارثي لهما وزن كبير في حسابات المدرب الكرواتي خاصة لانها يجيدان الاستفادة من أنصاف الفرص.

وعلى الجهة الأخرى لا يزال الروماني كوزمين اولاريو مدرب الهلال يبحث عن التوليفة التي تعيد إلى الفريق هيبته في خارطة الكرة السعودية وباتت الجماهير الهلالية قلقة على فريقها في مشوار المحافظة على لقبه.

ويفتقد الهلال إلى العنصر الأجنبي المفيد في ظل إيقاف الليبي طارق التائب وسلبية البوليفي رالديس كما أن السويدي كريستيان فليلمسون لم يقدم ما يقنع عشاق الفريق في ظهوره الأول في المباراة السابقة أمام الأهلي إلا أن الهلاليين يعقدون أمالا كبيرة على نجمهم ياسر القحطاني لكسر سلبية الجولات السابقة وقيادة الفريق إلى انتصار ثمين.

كما يملك الشابان أحمد الفريدي وأحمد الصويلح قدرات عالية تمكن المدرب الروماني من فعل ما يريد على المستطيل الأخضر اذا أحسن التعامل مع قدراتهما الفنية. [/ALIGN]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس