كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

القنصلية الأمريكية بدبي تعاود فتح أبوابها بعد بلاغ كيدي من امريكي ضد سوداني


شارك الموضوع :

استأنفت القنصلية الأمريكية في إمارة دبي بدولة الإمارات العربية، أعمالها الاعتيادية صباح الخميس، بعد أن تم إغلاقها ليوم واحد الأربعاء، وذلك بناء على معلومات أمنية، لم تحددها.

وذكرت السفارة الأمريكية في بيان صحفي صدر الخميس، أنها استنتجت أن “هذا الحدث” لم يعد يشكل خطراً على سلامة موظفيها ومراجعيها، مما دفع السفارة إلى استئناف العمل بالقنصلية.

وعن طبيعة المعلومات الأمنية التي أبلغت السلطات بها السفارة، أعلن الفريق ضاحي خلفان تميم، القائد العام لشرطة دبي، أن الشخص الذي قام بالاتصال من الهاتف “في بلاغه الكيدي”، تبين انه يحمل الجنسية الأمريكية، وهو من أصل لبناني، حيث أبلغ عن زائر يحمل الجنسية السودانية، قام بالنصب عليه في عملية مضاعفة أموال مقابل 700 ألف درهم (حوالي 192 مليون دولار) أخذها منه، مما دفعه لأن يبلغ عنه كيدياً، نكاية فيه، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية “وام.”
وأشار الفريق تميم إلى “أن الشخص (مقدم البلاغ) قام باتصالين هاتفيين، أولهما في الساعة الثالثة و35 دقيقة، حيث تمكنت شرطة دبي من إلقاء القبض عليه بعد ثلاث ساعات من الاتصال الأول، بتهمة بلاغ كاذب وإزعاج السلطات الأمنية والدبلوماسية، كما ألقت القبض على السوداني.”

وكانت السفارة الأمريكية، المتواجدة في العاصمة أبوظبي، قد أبقت أبوابها مفتوحة أمام المراجعين والعامة، وواصلت مزاولة عملها وفق المعتاد.

وأصدرت السفارة في وقت سابق بياناً تعلن إغلاق القنصلية الأربعاء، حيث قال المتحدث باسم السفارة الأمريكية في أبوظبي، ستيفن بايك، لـCNN بالعربية إن إغلاق القنصلية أمام الجمهور، جاء “نتيجة لمعلومات محددة من السلطات تخصنا.”

وأضاف: “ولكن طاقم الموظفين العاملين في القنصلية ما زالوا يمارسون عملهم الاعتيادي، والمبنى الذي يضم القنصلية (المركز التجاري العالمي) ما زال مفتوحاً، والأمور كما هي، غير أن المقر مغلق حالياً في وجه المراجعين فقط.
وأشار إلى أنه بإمكان المواطنين الأمريكيين مراجعة السفارة في أبوظبي، كما ستتم إعادة جدولة مواعيد المراجعين، وسيعلن عن ذلك لاحقاً.

يُذكر أن عدد الأمريكيين في دولة الإمارات العربية المتحدة يقدر بنحو 15 ألفاً، يشكل ذوو الأصول العربية جزءاً مهماً منهم.

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)

شارك الموضوع :

4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        يا ناس انتبهوا فى كمية من الدجالين حايمين هنا بالامارات يسوقوا لخزعبلاتهم واغلبهم امورهم تخيب وحوالى 99.9% من غرب افريقيا ويدعون انهم من السودان ويلبسون الجلباب الابيض والعمامة وغايتو محسوبين سودانيين ودى مصيبة يعنى حقوا اى نصاب يقع فى يد سلطات الامارات يتم تنسيق بترحيله للسودان للتأكد من جنسيته فضيحة الحكاية السودانيين اشتهروا بأنهم سحرة ودجالين ووو – – – الخ كمان فى حرم من ارتريا والصومال وموريتانيا يلبسن الثياب السودانية ويفعلن ما يبدو لهن وكمان برضو محسوبين سودانيين غايتو الله يستر والامر يستحق ان ينظر له ومعالجته

        الرد
      2. 2

        عفيت من السودانى واللبناني يستاهل لانو زول جاهل وما عندو مخ
        والقانون لا يمحي المغفلين

        ملحوظة : 700 الف درهم تعادل 190 الف دولار وليس 192 مليون دولار
        نرجو تصحيح المعلومة

        الرد
      3. 3

        اولا احيي الشاب السوداني او الافريقي او ايا كان علي اخذ المال من اللبناني الابيض عنوه و اقتادرا مما يدل علي تفوق العرق الافريقي علي اللبناني المائع .. و واتمني له دوام الاستمتاع بالمال الذي اخذه منه فاليمت اللبناني المتجنس غيظا و كمدا و لا نامت اعين الامريكي المتجنس وعشت يا سودان منتصرا دوما علي زوي الاصول البيضاء العنصريه .. واحيي ضاحي خلفان الرجل الذكي و اتمني منه فك قيد السوداني اذا لم توجد دلائل كافيه عليه وهذا ما سوف يحدث..لانو زول شفت

        الرد
      4. 4

        كل واحد اسود اقولو سوداني ريحوناااااااا وخلونا في حالنا:mad:

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس