كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

لورينتي ينقذ يوفنتوس من السقوط مجدداً في روما ويخطف تعادلاً مثيراً أمام لاتسيو



شارك الموضوع :
[JUSTIFY] اقتنص يوفنتوس تعادلاً مثيراً وصعباً من أنياب ضيفه لاتسيو بهدف لكل منهما في اللقاء الذي أقيم مساء السبت على ملعب “أولمبيكو” في العاصمة الإيطالية روما ضمن منافسات الجولة الحادية والعشرين لبطولة الدوري الإيطالي لكرة القدم “الكالتشيو”.
يوفنتوس بهذا التعادل الصعب رفع رصيده إلى 51 نقطة متصدراً الترتيب بينما رفع لاتسيو رصيده إلى 28 نقطة بالمركز التاسع.

يوفنتوس تعرض لاختبار قاسٍ في لقاء الأولمبيكو بعد طرد حارسه بوفون في الدقيقة 24 واهتزاز شباكه في الدقيقة 27 عن طريق كاندريفا من ضربة جزاء إلا أن لورينتي أنقذ فريقه بهدف في الدقيقة 60 لينجو الفريق من هزيمة جديدة في ملعب أولمبيكو بعد سقوطه في بطولة كأس إيطاليا أمام روما منذ أربعة أيام.

لاتسيو دخل المباراة بحذر دفاعي شديد فمدرب لاتسيو إدواردو ريجا يعرف تماماً خطورة فريق السيدة العجوز ولعب بخطة للتأمين الدفاعي والسيطرة على منطقة وسط الملعب في ظل غياب الساحر أندريا بيرلو عن تشكيلة يوفنتوس الذي فضل مدربه كونتي الإبقاء عليه في دكة البدلاء.

هجمات محدودة رغم سيطرة يوفنتوس على مجريات اللقاء في الربع ساعة الأولى إلا أن لاعبي اليوفي اكتفوا بتبادل الكرات مع تسديدة طائشة مع كوادا أسامواه علت العارضة.

الدقيقة 24 كانت نقطة التحول في سير اللقاء في هجمة مباغتة من جانب لاتسيو أبدع فيها لاعب الوسط عبد الله كونكو وأرسل تمريرة بينية رائعة للمخضرم ميروسلاف كلوزه الذي تسلم الكرة داخل منطقة الست ياردات وتعرض لعرقلة من جانب الحارس بوفون لينال قائد يوفنتوس البطاقة الحمراء ليغيب عن لقاء انتر ناسيونالي القادم ويكلف فريقه ضربة جزاء يسجل منها انتونيو كاندريفا الهدف الأول في الدقيقة 27 إلى جانب تغيير مبكر بخروج الغاني كوادا أسامواه النشيط لصالح الحارس ماركو ستوراري.

الطرد أجبر كونتي على تغيير طريقة لعبه والعودة لأربعة مدافعين في الخط الخلفي بإعادة ستيفان ليشتستاينر لمركز الظهير الأيمن بشكل أساسي مع بارزالي وبونوتشي في قلب الدفاع مع تواجد اوجبونا كظهير أيسر.

الطرد لم يؤثر على الخطط الدفاعية لأصحاب الأرض الذين التزموا الحذر الدفاعي رغم التقدم مع عودة محاولات السيدة العجوز للحاق باللقاء ، وأضاع لورينتي فرصة قريبة داخل الست ياردات تصدى لها حارس بريشيا ببراعة ليمر الشوط الأول بتقدم لاتسيو.

يوفنتوس واصل الضغط الهجومي بتحركات متقدمة من جانب فيدال النشيط في الشوط الثاني ولكن يبقى لاعب لاتسيو كونكو أحد أفضل نجوم اللقاء

بتحكمه في إيقاع اللقاء بتمريرات قصيرة في وسط الملعب ، ومنح فريقه شكلاً هجومياً جيداً رغم قلة الهجمات.

رد يوفنتوس جاء في الدقيقة 60 عن طريق مهاجمه لورينتي الذي سجل هدف التعادل بتمريرة رائعة من جانب ليشتستاينر الجناح الأيمن لليوفي الذي أرسل كرة عرضية متقنة استغلها الهداف الأسباني بضربة رأس جميلة حول بها الكرة لأقصى الزاوية اليسرى قبل أن يتصدى حارس لاتسيو لتسديدة آخرى من تيفيز.

إيقاع اللقاء أصبح أكثر سرعة مع فرصة قريبة من جانب كلوزه مهاجم لاتسيو ، وأجرى ريجا مدرب لاتسيو أول تغييراته بإشراك ألفارو جونزاليز على حساب كافاندا.

كلوزه الذي هدأ طويلاً بعد هدف لاتسيو تحرك بكل قوة لوضع فريقه من جديد في المقدمة..ويتواصل ضياع الفرص من جانب أصحاب الأرض عن طريق ليدسيما في ظل تألق للحارس البديل ستوراري ، وتلقى يوفنتوس صدمة جديدة بعد إنذار بونوتشي ليغيب عن لقاء انتر القادم

الإثارة تواصلت في المباراة الممتعة والحقيقة أن المواجهة التكتيكية كانت أكثر متعة..وقام مدرب لاتسيو بسحب كاندريفا صاحب الهدف وإشراك بالدي كيتا إلا أن الدقائق الأخيرة مرت بسلام على مرمى يوفنتوس ليقتنص نقطة مثيرة من أنياب لاتسيو.

كووورة
م.ت[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس