كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

السفير المصري بالخرطوم: المعبر الحدودي”قسطل أشكيت” يمثل شريان حياة لمصر والسودان



شارك الموضوع :
أكد السفير المصري بالخرطوم أسامة شلتوت، أن لقاء القمة بين الرئيسين عبد الفتاح السيسي وعمر البشير في الخرطوم أواخر يونيو الماضي، انعكست آثاره الإيجابية والمثمرة في تنفيذ طموحات شعبي وادي النيل في مصر والسودان من خلال افتتاح المعبر البري الحدودي”قسطل-أشكيت”والذي أثبت وجود إرادة سياسية حقيقية لدفع العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين إلى آفاق أرحب.

وقال شلتوت خلال المؤتمر الصحفي حول افتتاح الطريق البري بين مصر والسودان الذي نظمه يوم الأحد المركز السوداني للخدمات الصحفية-، أن المعبر الحدودي يمثل شريان حياة للسودان ومصر، باعتباره الأول من نوعه في تاريخ العلاقات بين البلدين الشقيقين، مشيرا إلى أنه سيخفض تكلفة الشحن بين البلدين إلى 70%، وتوقع أن يعمل على مضاعفة حجم التبادل التجاري الذي يبلغ حاليا 850 مليون دولار فقط، ولا يرقى للمستوى المطلوب لعلاقة البلدين الشقيقين. واشار السفير المصري إلى أن المعبر الحدودي سيساهم كذلك في تصدير المنتجات السودانية إلى أوربا عبر الموانئ المصرية، فضلا عن استفادة مصر بتصدير منتجاتها إلى دول الجوار الأفريقية التي ترتبط بحدود مشتركة مع السودان،لافتا إلى أنه يعكس خصوصية العلاقة بين البلدين ويساعد على الربط والتواصل وحرية الحركة التي تمثل إحدى الحريات الأربع المتاحة لمواطني مصر والسودان.

وتطرق السفير أسامة شلتوت إلى الفوائد الثقافية والاجتماعية الأخرى التي ستتحقق من افتتاح المعبر، فضلا عن فوائد المعبر على المستوى الإقليمي بالإسهام في التبادل التجاري بين أقطار المنطقة وربط القاهرة بكيب تاون في جنوب إفريقيا.

واعلن السفير المصري بالخرطوم أنه يتم حاليا الترتيب بين السودان ومصر لافتتاح منفذ “أرقين”-غرب النيل- الرابط بين البلدين قبل نهاية العام الجاري، في خطوة تعزز العلاقات التجارية بينهما وذلك بعد نجاح الافتتاح التجريبي لمعبر “إشكيت- قسطل” الأسبوع الماضي،مؤكدا أن معبر أرقين سيعمل على مضاعفة حجم التبادل التجاري بين البلدين إلى معدلات غير مسبوقة.

وأضاف أن اللجنة العليا المشتركة السودانية المصرية ستعقد اجتماعها قريبا بالقاهرة وفقا لارتباطاتها ومواعيدها برئاسة النائب الأول للرئيس السوداني بكري حسن صالح، ورئيس الوزراء إبراهيم محلب، موضحا أن اللجنة ستناقش كافة مسارات العلاقات الثنائية بين البلدين وستعمل على إزالة أية عوائق أو مشكلات تظهر في أسرع وقت لانسياب التبادل التجاري والاستثماري بين مصر والسودان

ومن جانبه اعتبر السفير محي الدين سالم مدير إدارة القنصليات والحدود بوزارة الخارجية السودانية- خلال المؤتمر الصحفي- أن افتتاح معبر “إشكيت قسطل” يأتي ضمن سلسلة تواصل قوي على مستويات عديدة مع مصر، مشيرا إلى الزيارات المتبادلة واللقاءات التي تمت بين قيادتي البلدين خلال الآونة الأخيرة. مؤكدا أن الجانبين حرصا على إحكام الترتيبات التي أخذت عدة مستويات قبل افتتاح المعبر، وهو ما أدى إلى إرجاء افتتاحه عدة مرات، مشيرا إلى أن التشغيل الفعلي للمعبر سيتم بعد ثلاثة أشهر.

وقال السفير سالم، إن المعبر يمثل إحدى الخطوات الكبيرة في توثيق التواصل بين الدول الإفريقية، خاصة أن السودان ومصر من الدول المؤسسة لمنظمة الوحدة الإفريقية والإتحاد الإفريقي.

أدار المؤتمر الصحفي السفير يوسف الكردفاني المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية السودانية، بحضور المستشار الإعلامي للسفارة المصرية بالخرطوم عبد الرحمن عبد الفتاح ناصف.
الخرطوم في 31 أغسطس/أ ش أ/

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        السفير المصري بالخرطوم: المعبر الحدودي”قسطل أشكيت” يمثل شريان حياة لمصر والسودان
        ياخ قوم كدا هسي تنتهي مهمتك وتنكشح تمشي القاهرة تغير رأيك !

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس