كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الترابي يُحذِّر السودانيين من مصير سوريا والعراق



شارك الموضوع :

طالب زعيم حزب المؤتمر الشعبي المعارض بالسودان د. حسن الترابي، يوم السبت، بتوحيد الأحزاب السياسية وتشكيل ائتلافات كُبرى تؤدي إلى وحدة شاملة، على غرار ما توصلت إليه أوروبا، محذراً من مواجهة السودان مصير العراق وسوريا.

وقال الترابي، في كلمة له أمام المؤتمر العام الثالث لحزب الأمة الفدرالي، إن الفتن والقبلية التي أصابت الأحزاب، أنست الجميع أصول الدين، وإن الجميع ابتعد عن الائتلاف وكثر في البلد الخصام والصدام.
وتابع “يوماً ما نريد أن نجتمع كما اجتمعت أوروبا، نريد أن نمتد شرقاً وغرباً وراء الحدود، وإننا لو تعمقت الفدرالية في أنفسنا لما انفصل عنا الجنوب”.

وأشار الترابي – طبقاً لما أورده موقع “سودان تربيون” الإخباري – إلى أن السودان شهد تقلباً متصلاً بين الأنظمة العسكرية والديمقراطية، لأن الناس عادة ينشدون الاستقرار في حكم العسكر لكن ما يلبث أن ينقلب عليهم بثورة.

الجنوح للسلم
وأردف “هذه المرة – الحمد لله – امتد بنا الحكم، بعد أن أصابتنا الفتن جميعاً، وقامت علينا السلطة، ثم تقدمت إلينا بكلمات، ومن حياكم بتحية فحيوا بأجسن منها، وإن جنحوا للسلم فاجنح لها”.

وأضاف مخاطباً عضوية الحزب الذين تجاوبوا معه بالهتاف والتصفيق “واسعوا للائتلاف وتوحدوا”.
وأردف “أسأل الله يكون ذلك غداً، أنا وإياكم والرئيس – في إشارة للبشير- وسائر الأحزاب.. لا نتشقق ولا نحترب ولا نتمزق.”
وفي كلمات أثارت مشاعر الحضور، قال الترابي “أسال الله قبل أن يتوفاني أن أطمئن على هذا الوطن”.

وعدَّ زعيم المؤتمر الشعبي الأحداث الدامية التي تشهدها اليمن وسوريا والعراق ومصر بأنها ليست سوى غضب من الله على الأمة الإسلامية التي قال إنها تحمل رسالة الأمة الواحدة.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        من بعد مافات الاوان….هذا غرسك وتاتى بعد خمسة وعشرون عاما تريد ان تتنصل عما اقترغته انت وحوارييك بحق شعب السودان….فعين الله لم تنم وكل الدماء التى اريقت ستسألون عنها يا نفتى امامة المراة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس