أبرز العناوينسياسية

اميركا ترفع عدد من العقوبات المفروضة على السودان


أصدر الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم الجمعة قانونا برفع عدد من العقوبات المفروضة على السودان.

ويرفض السودان باستمرار قرارات واشنطن الإبقاء عليه في القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب وفرض العقوبات الإقتصادية.

ورحبت خارجية السودان بالقرار الامريكي وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية في 13 يناير 2017
تعرب وزارة الخارجية عن ترحيبها بالقرار الذي أصدره الرئيس الأمريكي باراك أوباما وأعلنته الإدارة الأمريكية يوم الجمعة الموافق 13 يناير 2017 بإلغاءالأمرين التنفيذيين رقم (13067) الصادر بتاريخ 5 نوفمبر 1997ورقم 13412 الصادر بتاريخ 17 أكتوبر2006 واللذين بموجبهما فرضت عقوبات إقتصادية علي السودان .
وتؤكد الوزارة أن هذه الخطوة تمثل تطوراً إيجابياً هاماً في مسيرة العلاقات الثنائية بين السودان والولايات المتحدة الأمريكية ،ونتاجاً طبيعيا لجهود مشتركة وحوار طويل وصريح شاركت فيه العديد من المؤسسات من الجانبين ،وثمرة لتعاون وثيق بين البلدين في قضايا دولية وإقليمية محل إهتمام مشترك .
وتود الوزارة أن تؤكد تصميم السودان علي مواصلة التعاون والحوار مع الولايات المتحدة حتي يتم رفع إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب وتجاوز كافة العقبات أمام طريق التطبيع الكامل للعلاقات بين البلدين بما يحقق المصالح العليا لشعبي البلدين .

الخرطوم/معتصم السر/النيلين



‫39 تعليقات

  1. شكرا اوباما على رفع الظلم عن امة السودان . كان ظلما لا نستحقه .. دفعنا ثمنه فقرا ومرض وتخلف.

  2. انتو تصدقوا الكلام دا ؟؟؟
    دي زوبعة فكوها الكيزان عشان يصرفوا النظر عن الفضيحة الجنسية بتاعت الدبلوماسي السوداني في نيويورك هههههههه

    1. انت خلي بالك من المرضى الذين لاصيبوا بمرض حاجة اسمها الكيزان .. يا اخي كبر عقلك وشوف حولك .. الكيزان برضوا اتفقوزا مع الملك سلمان عشان تتم الطبخة يعني .. ولا يكون كيرازن الجن ديل رشوا المحطات العالمية لتذيع هه الفكة الله يفك حنك يا غبي
      تناس ما عندها ذرة حب للوطن ويدعوا الوطنية يا اخي انتوا ما بتحسوا شباكننا الكيزان الكيزان وين في كوز في الحكومة الكوز التغرق فيه
      يا اخي جراحات الوطن اعمق من ان تتريق ولا تتهابل بهذا المستوى .. على الاقل تمنى الخير للوطن

      1. يا شيخنا كبر عقلك انت والترجمة من الانجليزيه للعربية مشكله كبيره اولا ليس هناك عقوبات رفعت بدا.

        1-سوف ترفع بعد 6 اشهر اذا نفذ السودان المطلوب منه.

        2-اوباما يدرك تماما ان ترامب لن يتهاون في الاخوان المسلمين علي مستوي العالم ومن ضمن دعاية الانتخابيه الاخوان المسلمين منظمة ارهابيه ورايه يختلف تمام مع الديمقرطيين الذين فشلوا للوصول للبيت الابيض وخلال ال 8 سنوات كانوا بوق قويا للإخوان المسلمين والربيع العربي عمل استخباراتي يهودي لان الاخوان اكدوا لامريكا ان القاعدة العدو الاول للغرب هي في جيبهم الخلفي ووصولهم للسلطه سوف تنتهي مشاكل القاعدة مع الغرب وسوف ينتهي العداء الاسرائيلي مع العرب بحجة ان الشارع العربي يسير بالعواطف نهيجهم من اجل فسلطين ونكسب اصواتهم في الانتخابات ولكن تحت نحن في ود مع اسرائيل وهذه استراتيجيه الاخوان مع الغرب. سيبك من هذا التطويل حتي اذا تم رفع هذا الحظر الجزئي ماذا تعني 30مليون دولار مجمده!!!!!!! حتي نهلل لها كل الانظمه المتطوره في التصنيع الحربي والسلمي سوف يستمر الحظر فيها
        3/ الشرط الاساسي خلال ال 6 اشهر لرفع هذه الجزئية لن يتحقق في وجود هذه الحكومه واذا تحقق مكسب للمعارضه وخلله للنظام .
        4/ ما حدث ضجحه اعلاميه وتقديم جزره مسمومه للحكومه ولكن الحكومه رفعتها راية نصر والله ما اري الا افلاس ما بعده افلاس وخلال اسبوعيين بس تنتهي السكره وتضمحل الفرحه
        5/ نحب السودان ونموت من اجله ولكن ليس بهذه الكيفية المضحكه علي الشعب السوداني.

    2. الضغط والسكرى والصداع والكحة والسعال والأسهال أرتفع لدى حركات التمرد بشقيها الجنوب سودانى وبقايا طريق الحجاج يقام العزاء فى حى السودان الجديد شارع العمالة راكوبة المهمشين تكية الارتزاق
      ملحوظة: الدخول لأعضاء الCIAالسابقون والمحالون للمغاش أما الرفاق السابقون فى ال KGB يستثنى فقط الملحدون

  3. ود الشيخ….

    الله يديك علي قدر نواياك…
    بس موت بغيظك… الخبر صحيح…

  4. اخر يوم من حكم اوباما
    خديعه لاولاد النفاشا
    بعد ان رات امريكا حزم و العين الحمراء من الجيش والامن لكسح الحركات الحشريه الارهابيه و بعد ان
    اقام الجيش للتمارين الحربيه لاكتساح
    ابيبي والجنوب لطرد الحركات
    فكو لينا قرار ملغوم ف اخر يوم لحكمهم عشان انقذوا الحركات اليهوديه الماسودانيه
    وكمان قال لمده ٦ شهور
    الحذر من القرار الملغوم
    لانقاذ اولادهم وعملائهم الحركات الارهابيه اليهوديه
    ع الجيش والامن المواصله ف خطتهم الاخيره لانها خطه معلم شاطر واتت اكلها. قلنا من زمان العين الحمراء والقوه السودانيه افضل من الذل والخضوع والركوع
    فتح الاستثمار لبريطانيا
    بعد جاء وفدها وهو علم بالقرار مسبقا وعايز كيكه
    واستخدام بريطانيا كرت رابح للقادم
    لا تراجع لا خضوع لا ركوع لامريكا اوباما. اوباما ف الباي باي مات وشبع موت. لايهمنا ولا يسعدنا هذا القرار منو لكن يسعدنا من انه جاء من الله

    الي الامام
    عندنا اصول مجمده ح ترجع بالمليارات وحتبداء الشركات العالميه بالزحف الي الخرطوم
    بحبوا الشعب شويه
    وخفضو اسعار كهرباء غاز عيش بنزين الخ خلو الشعب اعيش
    ارحمو عشان ترحموا
    غندور طلع شفت التحيه ليهو
    وجب مكافاه البروف غندور برئاسه الوزراء
    الله اكبر
    لا اله الا الله محمد رسول الله

  5. يا ود الشيخ الخبر صحيح وما في إي فضيحة وخلي بالك الأمريكان ديل مابجو إلا بالصاجة احنا لو عارفين كدة من زمان كنا رسلنا الكماسرة ديل أمريكا

  6. ود الشيخ شكلك زول فارغ ساكت! بعدين لازم نفهم ونقتنع رزقنا عند الله ما عند امريكا.. يعنى يرفعوا العقوبات او مايرفعوها سيان.. مافى داعى لى الكبكبة فى امريكا على الاطلاق..

  7. واخيرا
    المسلسل الشهير ينتهي …
    تاني نشوف عذر للحكام ديل
    بالمناسبة مصر ليس عليها عقوبات و تاخذ منح عسكرية سنوية والدولار فيها سعره يوازي تماما ما عندنا
    يعني الناس ما تفتكر انه دا حل سحري …
    المتوقع شنو من القرار دا ؟
    اتاحة مزيد من فرص التعليم والمنح و العلاج للمواطنيين السودانيين
    حرية تحويل الاموال عبر ويسترن يونيون
    حرية استيراد كافة قطع الغيار وخاصة الطبية

  8. رفع الحظر التفاصيل كاملا كما يلي ~نقل مباشر Treasury to Issue General License to Authorize Transactions with Sudan


    WASHINGTON – Today, President Obama signed Executive Order (E.O.) ____ of January 13, 2017, “Recognizing Positive Actions by the Government of Sudan and Providing for the Revocation of Certain Sudan-Related Sanctions.” This E.O. provides for the revocation of the sanctions provisions in E.O.s 13067 and 13412 on July 12, 2017, if the Government of Sudan sustains positive actions it has taken over the last 6 months. In conjunction with the new E.O., the Department of the Treasury’s Office of Foreign Assets Control (OFAC) today is announcing an amendment to the Sudanese Sanctions Regulations (SSR), 31 C.F.R. part 538. This amendment, which will become effective upon publication in the Federal Register, will immediately authorize all transactions prohibited by the SSR, as well as by Executive Orders 13067 and 13412. As a result, U.S. persons will generally be able to transact with individuals and entities in Sudan, and the property of the Government of Sudan subject to U.S. jurisdiction will be unblocked.

    The actions taken today are an outcome of ongoing engagement between the United States and the Government of Sudan, and the result of sustained progress by the Government of Sudan on several fronts, including a marked reduction in offensive military activity, a pledge to maintain a cessation of hostilities in conflict areas in Sudan, steps toward improving humanitarian access throughout Sudan, and cooperation with the United States on counter terrorism and addressing regional conflicts.“Treasury’s sanctions are aimed at encouraging a change in behavior, and in the case of Sudan, our sanctions were intended to pressure the Government of Sudan to change the way it treats its people,” said Adam J. Szubin, Acting Under Secretary for Terrorism and Financial Intelligence. “The Executive Order issued by President Obama and the amendment to the Sudanese Sanctions Regulations announced today recognize the positive steps taken by the Government of Sudan over the past several months and aim to further incentivize the Government of Sudan to continue to improve its conduct.”

    The regulatory amendment will be implemented as a general license added at section 538.540 of the SSR, and will authorize U.S. persons to process transactions involving persons in Sudan; to engage in imports and exports that were previously prohibited under the SSR; and to engage in transactions involving property in which the Government of Sudan has an interest. As a result of the amendments to the SSR:

    · All property and interests in property blocked pursuant to the SSR will be unblocked.
    · All trade between the United States and Sudan that was previously prohibited by the SSR will be authorized.
    · All transactions by U.S. persons relating to the petroleum or petrochemical industries in Sudan that were previously prohibited by the SSR will be authorized, including oilfield services and oil and gas pipelines. · U.S. persons will no longer be prohibited from facilitating transactions between Sudan and third countries, to the extent previously prohibited by the SSR.

    The regulatory changes will not impact Sudanese individuals or entities blocked pursuant to E.O. 13400 of April 27, 2006, “Blocking Property of Persons in Connection With the Conflict in Sudan’s Darfur Region,” or any OFAC sanctions authorities other than the SSR, E.O. 13067, and E.O. 13412. The property and interests in property of persons designated pursuant to E.O. 13400 and other E.O.s remain blocked. Additionally, this regulatory change will not eliminate the need to comply with other applicable provisions of law, including the Export Administration Regulations (15 C.F.R. parts 730 through 774) administered by the Bureau of Industry and Security of the Department of Commerce.

    1. واشنطن – واليوم، وقع الرئيس أوباما الأمر التنفيذي (E.O. المواد) من 13 يناير 2017، “اعترافا تطبيقات الإيجابية من قبل حكومة السودان وتوفير لإلغاء بعض العقوبات السودان ذات صلة.” هذا E.O. ينص على إلغاء أحكام العقوبات في E.O.s 13067 و13412 في 12 يوليو عام 2017، إذا يديم حكومة السودان الإجراءات الإيجابية التي اتخذتها على مدى 6 أشهر الماضية. بالتزامن مع E.O. الجديدة، وإدارة مكتب وزارة الخزانة لمراقبة الأصول الأجنبية (OFAC) اليوم يعلن تعديلا على لوائح العقوبات السوداني (SSR)، 31 C.F.R. جزء 538. هذا التعديل، والتي ستصبح سارية المفعول عند نشره في السجل الفيدرالي، سيأذن فورا عن جميع المعاملات التي تحظرها الاشتراكية السوفياتية، وكذلك عن طريق الأوامر التنفيذية 13067 و 13412. ونتيجة لذلك، فإن الأشخاص الولايات المتحدة بشكل عام قادرة على التعامل مع ويتم إلغاء الأفراد والكيانات في السودان، وممتلكات حكومة السودان تخضع لسلطة الولايات المتحدة.

      الإجراءات التي اتخذت اليوم هي نتيجة الاشتباك الدائر بين الولايات المتحدة وحكومة السودان، ونتيجة للتقدم المستمر من جانب حكومة السودان على عدة جبهات، بما في ذلك انخفاض ملحوظ في نشاط عسكري هجومي، تعهد للحفاظ على وقف القتال في مناطق النزاع في السودان، على بعد خطوات نحو تحسين وصول المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء السودان، والتعاون مع الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب ومعالجة الصراعات الإقليمية “. وتهدف العقوبات وزارة الخزانة في تشجيع التغيير في السلوك، وفي حالة السودان، لدينا وقال آدم جيه زوبين وكيل بالإنابة لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية كانت تهدف العقوبات للضغط على حكومة السودان لتغيير الطريقة التي يعامل بها شعبه “. “إن الأمر التنفيذي الذي أصدره الرئيس أوباما وتعديل العقوبات اللوائح السودانية اليوم التعرف على الخطوات الإيجابية التي اتخذتها حكومة السودان التي اتخذت على مدى الأشهر القليلة الماضية وتهدف لزيادة تحفيز حكومة السودان على مواصلة تحسين سلوكها.”

      وسيتم تنفيذ التعديل التنظيمي كرخصة العام وأضاف في قسم 538،540 من الاشتراكية السوفياتية، وسوف يأذن الأشخاص الولايات المتحدة لمعالجة المعاملات التي تشمل أشخاصا في السودان. للمشاركة في الواردات والصادرات التي كانت محظورة في السابق تحت SSR. والدخول في المعاملات التي تنطوي على الملكية فيها حكومة السودان لديها مصلحة. نتيجة التعديلات التي أدخلت على SSR:

      · جميع ممتلكات ومصالح في ممتلكات منعت عملا الاشتراكية السوفياتية سيكون الافراج.
      · سوف يؤذن كل التجارة بين الولايات المتحدة والسودان التي كانت محظورة من قبل الاشتراكية السوفياتية.
      · سوف يؤذن جميع المعاملات من قبل أشخاص الولايات المتحدة تتعلق النفط أو الصناعات البتروكيماوية في السودان التي كانت محظورة سابقا من قبل SSR، بما في ذلك خدمات حقول النفط وأنابيب النفط والغاز. · لن يتم يحظر الأشخاص الولايات المتحدة من تسهيل المعاملات بين السودان ودول العالم الثالث، إلى حد محظور من قبل الاشتراكية السوفياتية.

      سوف التغييرات التنظيمية لن يؤثر على أفراد سودانيين أو الكيانات المحظورة عملا E.O. 13400 من 27 أبريل 2006، “فرض قيود على ممتلكات الأشخاص في اتصال مع الصراع في منطقة دارفور بغرب السودان،” أو أي سلطات عقوبات مكتب مراقبة الأصول الأجنبية الأخرى من الاشتراكية السوفياتية، E.O. 13067، وE.O. 13412. وممتلكات ومصالح في ممتلكات الأشخاص المسمى عملا E.O. تظل 13400 وغيرها E.O.s المحظورة. بالإضافة إلى ذلك، فإن هذا التغيير التنظيمي لا تلغي الحاجة للامتثال لأحكام المعمول بها القانون، بما في ذلك لوائح إدارة التصدير (15 أجزاء C.F.R. 730 خلال 774) من قبل مكتب الصناعة والأمن التابع لوزارة التجارة التي يديرها.

  9. لا تعولوا علي هذه القرارات كثيرا . المشكل الاقتصادي السوداني لن يحله رفع العقوبات ولا تطبيع العلاقات بل يحله العدل و محاربة الفساد المستشري كالنار في الهشيم . فلا دواء الاطباء و لا مباضع الجراحين يمكن ان تنعش اقتصاد بلد فسد فيه كل شئ حتي الهواء.
    لك الله يا وطنا” ادماك ابناءك و دمروا كل جميل فيك.

  10. بس رفع الحظر لي مدة 180 يوم وبعدها ويشوفو فيها تجاوب الحكومه السودانيه وابدا حسن نيه من الحكومه السودانيه اذا كان في تجاوب وحسن نيه من الحكومه ح يستمر رفع الحظر واذا حصل شي تاني لا قدر الله http://www.leaguewr.com !!!!!

  11. الله اكبر لقد انتصرالحق الفرح والسرور لكل محبي الوطن والغيظ والحزن لمن لا يعجبهم هذا القرار

  12. لحدي يوم 17-1-2017 حا يكون تم عملياً رفع الحظر وحا تكونو قادرين علي استخدام المواقع المحظورة من السودان.

    Publication of Updated Sudanese Sanctions Regulations (SSR)
    The Department of the Treasury’s Office of Foreign Assets Control (OFAC) is announcing an amendment to the Sudanese Sanctions Regulations, 31 C.F.R. part 538 (SSR) to authorize all transactions prohibited by the SSR and by Executive Orders 13067 and 13412, and to unblock previously blocked property in which the Government of Sudan http://www.leaguewr.com has an interest.

    The SSR amendment will be published in the Federal Register, and the changes will take effect, on Tuesday, January 17, 2017. OFAC is also publishing a Fact Sheet and a number of new and updated Frequently Asked Questions pertaining to this regulatory amendment

  13. إمريكا ( خففت ) عقوباتها على السودان …

    متى ( يخفف ) السودان عقوباته علينا ؟؟؟

    1. الاخ صابر سلام
      المشكلة ليست فى الحكومة او المؤتمر الوطنى , المشكلة تكمن فى الضمائر ومحاسبة النفس, لاتغيير الا بتغيير النفوس ومحاسبة الانسان لنفسه , ايا كانت ديانته .

  14. provides for the revocation of the
    sanctions provisions in E.O.s 13067 and 13412 on July 12, 2017, if the Government of Sudan
    sustains positive actions it has taken over the last 6 months !!

    ينص على إلغاء ل
    أحكام الجزاءات في E.O.s 13067 و13412 في 12 يوليو 2017، وإذا كانت حكومة السودان
    حافظت على الإجراءات الإيجابية التي اتخذتها على مدى 6 أشهر الماضية

    الحظر لم يلغى

  15. يا الخبر صحيح وما في إي فضيحة وخلي بالك الأمريكان ديل مابجو إلا بالصاجة احنا لو عارفين كدة من زمان كنا رسلنا الكماسرة ديل أمريكا

  16. أقروا الترجمة صاح
    دي مراوغة أمريكية
    عشان بعد ستة أشهر يقولو السودان لم يلتزم

  17. رفع الحظر من صلاحيه اوباما على المستوى الاقتصادي وله اهداف بعيده .على مستوى السياسي لن يرفع الحظر إلابموافقه الكونقرس الامريكى وسوف تظل الحكومه تحت المراقبه كما هو مبين في القرار..بعد إستلام ترامب ارجو الانتباه للصين والسيناريو الذي سيحدث.احتكاك عسكري بحري مع ايران لشق الشيعه المتشددين بالتعاون مع القوى الشيعه الناعمه .عند الا حتكاك البحري ستفلق ايران خليج هرمز ولجر اوروبا مع امريكا لابد بتزويد اوربا بالبترول البديل من ليبيا والسودان.لذا زياره سلفا لمصر يندرج تحت هذا السيناريو . لذا فجأه ستسمعوا العلاقه بين الجنوب مع الشمال سمن على عسل! عندما تغلق ايران خليج هرمز الصين حتفرفر وسوف تكون امامها سكه واحده وهي إحتلال التركمستان للحصول على البترول وستدخل في حروب مع اوروبا مما ينهك الاقتصاد الصيني عندها تصبح الصين في خبر كان وهو المطلوب لدى ترامب! لهذا الصراع الشرق شرقا والغرب غربا ولن تسمح امريكا زعيمه الغرب بتفوق الشرق مهما كان اللعبه الدوليه كبيره.اكبر من اي مخ كوز ولو صنع من ذهب! حنفوق العالم اجمع!!! لم ورقك بلامسخره !!!!

  18. قالت هيئة الجمارك الصينية، اليوم الجمعة، إن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب قد يحد من نمو صادرات الصين، عن طريق فرض مزيد من إجراءات الحماية التجارية.

    وقال هوانغ سونغ بينغ، المتحدث باسم الجمارك، إن الصين “أكبر خاسر من تنامي الاتجاه المناوئ للعولمة”، مضيفاً أنه سيكون من الصعب أن تتحسن التجارة الخارجية للصين في 2017، بسبب ارتفاع التكاليف وعوامل أخرى.

    وقال إن التحديات التي تواجهها الصين في التجارة ليست قصيرة الأجل، لكن اقتصادها قادر على التعامل معها، مبدياً أمله في أن يستمر التعاون التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

    وتعد التجارة الصينية الأكبر في العالم، لكن بكين تواجه خطر فرض إجراءات انعزالية هذا العام، إذا مضى ترمب قدماً في تعهدات حملته الانتخابية بفرض رسوم كبيرة على واردات المنتجات الصينية.

    العربية

  19. الخبر صحيح مائة في المائة ،، ولكن !! عليكم أيها المعلقين ان تفهموا السياسة الامريكية والعداء المحتدم هذه الأيام بين المعسكرين الديمقراطي والجمهوري ، فاوباما هذه الأيام كالديك الذي ينظر في المرآة ويري ترامب في الوجهة الآخري ، فكل الموضوع ليس سوي مناقرة ومكايدة ودونكم العقوبات التي اصدرها اوباما علي روسيا علي خلفية طرد الدبلوماسيين ، فلب المشكلة الأصلي هو غضب الديمقراطيين والامريكان من التدخل الروسي في الانتخابات الامريكية والتي بسببها تمكن ترامب بالفوز بالرئاسة ، وهو ما يعد بمثابة اهانة لامريكا كدولة عظمي ، وهناك احاديث تدور عن إعداد المخابرات الامريكية لتقرير روسي يفضح العلاقات الجنسية لترامب ، وعليه توقعوا المزيد من القرارات لاوباما قبل يوم 20 حتي يثقل كاهن ترامب بالقضايا الشائكة ، السؤال اذا كان المتحدث مجنوناً فاليكن المستمع عاقلاً ،، لماذا رفع الحظر في هذا التوقيت ؟؟!! اصحوا ..

  20. نعم لقد رفع الحظر الاقتصادي وكل هذا بشروط وسوف يتم رفع الحظر عن الارهاب وإلقاء الديون فقط حينما تنفذ الحكومة شروط امريكا المتمثلة في إنهاء الحرب وتغيير نظام الحكم بحيث سوف يشهد هذا العام اخر فترة لرئيس البشير الذي سوف يتنحي قريباً وهي سوف تكون مفاجأة الحوار الذي امتد لأكثر من ثلاثة سنوات وسوف يتولة النائب بكري الفترة الإنتقالية ومن بعد ذلك سوف تأتي انتخابات حرة وبعد هذه الإنتخابات سوف ترفع كافة العقوبات المتبقية مع إعفاء او تقليص الديون

  21. رغم الفرحة ببداية مشوار قصير ان شاء الله وهو ستة اشهر الا ان اليهود لا امان لهم والقادم ربما كان اسوأ .. فقد وصل الى سدة الحكم الامريكي جربوع اسوأ وافظع من كلينتون وبوش وغيرهم انه واضح في توجهاته وانه عدو للاسلام ولا يخفيها .. الاسوأ ربما اصدر هو قرارا ثاني يوم باعادة العقوبات كما هدد بالغاء اتفاق ايران النووي . ولا يستبعد ان يكون ثاني قرار له بعد اداء القسم بقاء العقوبات على السودان
    ولكن نسال الله ان يجعل كيده في نحره

  22. المشكلة ليست فى الحكومة او المؤتمر الوطنى , المشكلة تكمن فى الضمائر ومحاسبة النفس, لاتغيير الا بتغيير النفوس ومحاسبة الانسان لنفسه فى المسئؤلية التى على عاتقه سواءا فى الاسرة او العمل او اوجه الحياة عموما .تحياتى للجميع.

  23. الداير يطلع مظاهرات كلو يطلع في فترة الستة شهور دي ويوثق بالتصوير الحي live الحكومة ح تكون بين نار عيون الأمريكان و المجتمع الدولي و نار الاحتجاجات الداخلية. ياخ دي زنقة كان أحسن ليكم العقوبات

  24. لا يوجد سوداني لا يفرحة هذا الخبر …

    ولكن هل سيستفيد المواطن من هذا الرفع ؟؟

    ام ستزيد الديون على السودان بسبب سياسات الكيزان ؟

    الايام بيننا , والمستقبل قريب .. الله يصلح الحال

  25. نحنا قدمنا أكبر تعاون ممكن مع أمريكا وإسرائيل والسعودية وكانت جهود السعوديه وإسرائيل لها أثر كبير فى رفع العقوبات خاصة بعد احساس البلدين ببعدنا عن إيران الشر ومنعنا بشدة للاسلحة الايرانية من وصولها لحماس

  26. الحظر لم يلفى يتم الغاءه في 2017/07/12 لسه بضغطوا فينا لسه دايرين شوية زيت

  27. الحظر سيرفع عمليا يوم الثلاثاء القادم 17 يناير وسيصادق عليه رسميا بعد 6 أشهر فى 17 يوليو الامر أشبه بأنفصال الجنوب عمليا 9 يناير 2011 رسميا 9 يوليو 2011 أيران نفس الشىء لكن بعد سنة كوبا نفس الشىء لكن بعد سنة

  28. كدا يااوباما م خزلتنا الدم بحن ههههههههههههه ودايرين نقدم ليك دعوة زيارة للسودان وانت مواطن ورئيس سابق

  29. تفائلوا خيرا تجدوه ان شاء الله سيتم رفع الحصار. اوباما تعمد اصدار هذا القرار في ايامه الاخيره لانه يعلم بان هناك معارضين كثر لرفع الحظر منهم في داخل امريكا ومنهم المعارضة التي هي كانت من اسباب هذا الحصار و لانه فعلا احس بان شعب السودان تضرر من هذا القرار الجائر ونتمني ان يحذو ترامب حذوه.

  30. كما انتصر البشير علي الحنائيه ان شاء الله سوف ينتصر علي هذه القرارات الجائرة وعلي دول البغي والعدوان.

  31. البشير انتصر على الجنائية؟ أسقطوا عنه التهم مع رفع الحظر؟ ولا الناس المتوا في دارفور اكتشفوا انهم حيين بس كانوا بصيفوا في اليونان؟ دي يا حبيب ما عندها حل الا تمشي تتحاكم وتطلع براءة.

  32. الحمد لله والشكر لله خبر مفرح وان شاء الله يكون عندو أثر مباشر في معيشة الناس والأستقرار الأحوال الاقتصادية.

    يا ربي بعد كده جماعة الطيبين بيقول شنو غير الحظر الأمريكي الجائر؟ الشماعات الباقية شنو تاني؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *