النيلين
سياسية

صحوة ضمير تقود أحد مخططي احداث دارفور لتسجيل اعترافات خطيرة على فيس بوك

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي على صفحات فيس بوك منشورا منسوب لمقيم بجدة اسمه سليمان ديار معنون بعبارة (صحوة ضمير) موضحا بأنه يسجل اعترافات باعتباره احد مخططي أحداث دارفور منذ ثلاثين عاما .
وذكر صاحب الاعترافات في المنشور المطول بان الذي يجرى فى دارفور الآن قد أرق أهل السودان وحطم سكان دارفور جميعهم ولكن لم تتمكن المسكنات من العلاج لأن السبب ظل مجهولاً لكل الناس والخفى فى الأمر عظيم وإذا علم السبب بطل العجب وعرف طريق الحل.
واضاف كاتب المنشور أنه من صانعي هذا التردي والعذاب لأهل دارفور أولا ولأهل السودان وبعض الدول المجاورة وقال انني اعترف وأشهد الله على توبتي النصوح وذلك بإقلاعي الآن عن الإثم ورد المظالم والتي هى كثيرة مضيفا بانه سيسرد جزء منها الآن وجزء فى رسالة أخرى.
وفي سياق رسالته المطولة بالاعترافات طلب ديار العفو والصفح متعهدا بانه لن يرجع لهذا الإثم مقرا بانه كان مشارك فى كل الجرائم التى وقعت لأهل دارفور منذ تاريخ واحد وثلاثين سنة وتحديداً منذ العام 1973م.

النيلين – محي الدين ادم

3 تعليقات

مصطفى بابكر 2017/09/15 at 8:55 م

الخبر يوحي إليك ٱنه مصنوع ويؤكد ذلك المدة الزمنية والتاريخ في نهاية الخبر لا علاقة بينهما .

رد
مصطفى بابكر 2017/09/15 at 9:09 م

الخبر يوحي إليك ٱنه مصنوع ويؤكد ذلك المدة الزمنية والتاريخ في نهاية الخبر خطأ.

رد
خبير 2017/09/15 at 9:42 م

هذا حديث قديم منذ العام 2004 وفيه رائحة كذب.

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.