جرائم وحوادث

السجن (14) سنة لموجه تربوي في قضية تسريب إمتحان الكيمياء ودفع قيمة طباعة وتوزيع وتأمين ومراقبة الإمتحان البديل


أدانت محكمة الفساد برئاسة مولانا الطاهر الأصم الخميس المتهمين في قضية تسريب وكشف مادة الكيمياء لطلبة الشهادة السودانية؛ حيث حكمت علي المتهم الأول (موجه تربوي وكبير مراقبين لمركز بمحلية كرري) بالسجن (١٤) سنة والغرامة (١٠) الف جنية وفي حالة عدم الدفع السجن (٦) أشهر.

وحكمت المحكمة علي المتهم الثاني – بحسب (smc) – (معلم يدرس مادة الفيزياء) بالسجن سنة والغرامة (٣) الف جنية وفي حالة عدم الدفع السجن (٣) أشهر.

وأمرت المحكمة المتهمين بدفع (١٥) مليون جنيه قيمة طباعة وتوزيع وتأمين ومراقبة الإمتحان البديل.

وتمت إدانة المتهم الأول تحت المواد(١٧٧) و(٨٩) ؛ والمادة(١١٧) لقانون المعلوماتية للمتهم الثاني. وكان قد تولي التحري في القضية وكيل النيابة الأعلي لنيابة أمن الدولة مولانا معتصم وقدم فيها (١٦) مستند للمحكمة تحتوي علي صور وفيديوهات ومستندات لمسرح الجريمة؛ كما تولي الإتهام رئيس النيابة ياسر محمد أحمد.

الخرطوم (كوش نيوز)



تعليق واحد

  1. كنا نتمنى بجانب هذه الاحكام ان تصدر المحكمة توصيات لاصلاح آلية عموم الامتحانات في السودان التي باتت تعاني كثير من الثغرات، وهذا من حق المحكمة بل يمكنها كذلك اصدار توجيهات مباشرة لذوي الاختصاص بامتحانات السودان وتكون هذه التوجيهات ملزمة و واجبة التطبيق،بمتابعة من المحكمة نفسها لانفاذها..وحتى الآن لم يفت شئ فعلى المحكمة ان تستدرك ذلك وان تنشره حتى يطمئن اولياء الامور على مستقبل ابنائهم.. والله من وراء القصد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *