كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

رئيس الوزراء: سنوظف التقنية والاتصالات لاقصى مدى .. سنصنع مستقبل السودان بالعلم والتحية لكل المعلمين



شارك الموضوع :

قال رئيس الوزراء السوداني معتز موسى (استهللت زيارات الوزارات الاتحادية بوزارة التربية والتعليم،فعنوان المرحلة : نمو يقوده الصادر وتنمية عمادها التعليم

..سنعالج المناهج بالتركيز على المعرفة والبحوث والمهارات الفردية والمجتمعية).

واضاف معتز مساء يوم الإثنين في تغريدته على موقع تويتر التي نقلتها صحيفة كوش نيوز (سنوظف التقنية والاتصالات لاقصى مدى ..سنصنع مستقبل السودان بالعلم.التحية لكل معلمي السودان).

الخرطوم (كوش نيوز)

شارك الموضوع :

8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        أب لمبة💡

        انتم غير مؤهلين علميا و لا اخلاقيا لصناعة مستقبل السودان
        انما انتم ديدان طفيلية عالقة على جدران امعاء السودان و تسبب له فقر الدم والانيميا

        الرد
        1. 1.1
          زول متفائل

          يا ابو لمبه سودا اتمنى تغير اللمبه للابيض

          الرد
      2. 2
        احمد

        نريد فعل لا قول ……….30 سنة و عمك البشير سايقنا

        الرد
        1. 2.1
          Amir

          yes , We need it

          الرد
      3. 3
        أبوعبدالله

        التعليم صار متدن لدرجة مبالغ فيها … صارتالعقول فارغه … والمتعلمون حقا غادروا البلاد … فكيف تعيد التعليم الى سابق عهده فى حين من يجلس على وزارة التعليم طبيب وليس خريج كلية تربية … كيف هذا ؟؟؟ عزيزى معتز .. ووزيرة التربية خريج علم اجتماع؟؟؟؟

        الرد
      4. 4
        أمير

        كيف يحدث هذا ؟ فوزيرة التربية خريجة اجتماع … ووزير التعليم العالى طبيب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

        الرد
      5. 5
        أبو مجاهد

        تفاءلوا يا أحباب .. الرجل يبدو على سيمائه الصدق ، وإن كان هو حقا كذلك نسأل الله أن يجري على يديه الخير .

        الرد
      6. 6
        ابوابراهيم

        يا اخوان استهدوا بالله الرجل ليس بيده جميع مقاليد السلطة ولا يملك جميع الصلاحيات فليديه مساحة محدودة ليتحرك فيها كما ان في يده قيد التوازنات السياسية بين حزبه والاحزاب الاخرى التي شاركت في الحوار فقط قارنوا ما قام به في ايام قليلة بما قام به من سبقه في ذات المنصب سنين عدة. صحيح اني من الذين إنتقد الكيزان ونظامهم الذي هدم كل شيء لكن بما اننا عجزنا ان نغير هذا النظام وقد بدا يتصالح مع ما يسمى بالنظام العالمي (الصهيونية العالمية) فيبدو انه قد اسقط في يدنا وإذا ما ظهرت بارقة أمل أو إشراقة ما علينا ان لا نحاربها ونرمي في أمامها العقبات دعوه يعمل ويكمل المئة يوم الاولى ثم من بعد ذلك نجرد حسابه واعتقد لو أعطي صلاحيات أوسع لفعل أكثر من هذا .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس