النيلين
سياسية

حشود ضخمة تتوافد على مقر قيادة الجيش


بدأت حشود ضخمة، يوم الخميس، في التوافد على موقع الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للقوات المسلحة استجابة لدعوة من قوى إعلان الحرية والتغيير، للمشاركة فيما أسموها “مليونية السلطة المدنية” لمطالبة المجلس العسكري الانتقالي بنقل السلطة للمدنيين.

ورفع المحتجون، الذين انطلقوا من أربع نقاط رئيسة وسط الخرطوم، شعارات تطالب الجيش بتسليم السلطة للمدنيين.

ودفعت الحشود تحالف قوى إعلان الحرية والتغيير الذي يتبنى التظاهرات لإطلاق نداء عاجل لكل سكان أحياء العاصمة القومية والمناطق المجاورة وأصحاب المحلات والكافتيريات والشركات الوطنية للمساهمة والمشاركة بتوفير مياه الشرب والطعام بشكل عاجل لمنطقة الاعتصام أمام قيادة الجيش.

ومن جهة ثانية، قال التحالف في تصريح صحفي، الخميس، إنه يتم الآن توصيل رؤية الإعلان الدستوري التي تحدد بشكل متكامل طبيعة السلطات ومستوياتها في الفترة الانتقالية، واعداً بنشرها على جميع منصاته.

وأكد أن ما تتناقله بعض الصحف والقنوات الإعلامية بشأن الاتفاق حول رئيس أو نائب رئيس مجلس السيادة عارٍ تماماً من الصحة.

ونوه بأن تركيز التحالف في الوقت الحالي هو طبيعة السلطات ومستوياتها وليس الحديث عن نسب تمثيل بمجلس السيادة.

شبكة الشروق

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


اترك تعليقا