سياسية

تجمع المهنيين: أخترنا الإضراب جبراً لا رغبة


قال تجمع المهنيين السودانيين إنه اختار الإضراب السياسي جبراً لا رغبةً لحسم المواقف المترددة لتنحاز لمطالب الشعب . وجزم التجمع في بيان بأن الإضراب يعطي المجلس العسكري الانتقالي أشارة بأنه أصبح بين ليلة وضحاها بلا سلطة وبلا قرار.

وأعلنت قوى الحرية والتغيير يومي “الثلاثاء والأربعاء المقبلين” موعداً للإضراب السياسي لكل العاملين بالدولة والقطاع الخاص تمهيداً للإضراب العام والعصيان المدني. وقال تجمع المهنيين في بيانه إن الإضراب نشاط احتجاجي مشروع ولا تستطيع قوة أن تمنع العاملين من الإضراب وإن أي إجراء مخالف ضد العاملين المضربين يقع في دائرة الفصل التعسفي والإحالة غير القانونية من العمل.

وذكر تجمع المهنيين في بيانه بحسب صحيفة الإنتباهة إن هناك شروط يجب توفرها لإنجاز إضرابات ناجحة، على رأسها التواجد في أماكن العمل، والامتناع عن أداء العمل، بجانب الخروج بنهاية الدوام والانضمام للمواكب والاعتصامات.

ونوه البيان إلى أن الإضراب نشاط احتجاجي مشروع ومحروس بالقوانين والمبادئ الدستورية، ولا تستطيع قوة أن تقوم بإجراء قانوني معترف به للفصل أو المنع من مواصلة العمل”.

الخرطوم (كوش نيوز)



‫2 تعليقات

  1. طظظظظظظظظ فيكم وفي إضرابكم

    أصلوا البلد من يوم خلع البشير حالها واقف

    ويمكن تكون رجعت لى وراء أسواء ممكا كانت عليه

    يعني إضرابكم دا لا بيقدم ولا بيأخر

    وإن شاء الله ينط ليكم فيها عسكري ما بيخاف ربه

    يرجعكم تاني لي جحوركم

  2. التصعيد سيدمركم من الداخل والخارج، أسقطتم النظام والنظام الذي يليه ولكن لم تكتفوا فتوجهتم لإسقاط السودان بالتصعيد غير المحسوب ومعاداة دول المنطقة والعالم وهذا جهل شديد وتنمر يشبهكم.
    أنتم تريدون إجراء عملية جراحية لمريض لا يتحملها وسيموت بالتأكيد يا (دكتور) الأصم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *