النيلين
سياسية

حزب الأمة يحذر من محاولة خلق صدام بين الجيش والدعم السريع

نفى الدكتور إبراهيم الأمين نائب رئيس حزب الأمة القومي والقيادي في قوى اعلان الحرية والتغيير بشدة، الحديث بأن تحديد نسبة المشاركة في المجلس التشريعي بـ ٦٧٪ ان يكون الهدف منها إقصاء او مواجهة قوات الدعم السريع.

وقال في حوار مع وكالة السودان للأنباء (سونا)، إن الدعم السريع واقع موجود وله تأثير في كل مناطق السودان ، وان اي حديث في حق الدعم السريع سلبا غير مطلوب .

 

واشار الي أن بعض الناس يتحدثون عن إبعاد الدعم السريع ونحن ضد اي حديث او عنف خاصة وأن الثورة هي ثورة سلمية واي انشقاق داخل الجيش غير مقبول .

واضاف قائلا ” وأي محاولة بأن يكون هناك صدام بين الجيش والدعم السريع غير مقبول ايضا ، ونحن نريد أن نحافظ على الواقع ونتفاعل معه بالصورة التي تؤكد سلمية الثورة الي حين انعقاد المؤتمر الدستوري الذي ظل حلم السودانيين، حيث أن السودان لم يتمكن طيلة الفترة السابقة من عقد مؤتمر دستوري ، مبينا أن المرحلة المقبلة تتطلب تطوير الدستور ليكون دستورا دائما يخاطب كل القضايا الوطنية الكبرى مستعرضا السلبيات التى صاحبت دستور عام 2005م .

 

الجدير بالذكر، نصت مسودة وثيقة دستورية اتفق عليها المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير في السودان على تبعية قوات الدعم السريع للقائد العام للقوات المسلحة خلال الفترةالانتقالية.

المشهد

1 تعليق

هجوووم كاااسح 2019/08/12 at 11:49 م

مستعرضا السلبيات التى صاحبت دستور عام 2005م @@

الجميع وقع عليه وحتي انتم والحركات
اوعي يا الحبيب تكونو عايزين تجيبو دستور علماني….وكيف توافقون علي وثيقه لا يوجد فيها اسم الله ولاحكمه ولا لغه البلاد الرسميه…المهدي جدكم لو كان عائش لركلكم بحذائه في هذه النقطه…..الامام المهدي نار نرجو ان لايكون خلف رماد…..اعيدو حساباتكم انتم محاسبون

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.