سياسية

العسكرى فتح باب التواصل مع الحركات المسلحة


حققت اللجنة السياسية بالمجلس العسكرى الإنتقالي برئاسة الفريق أول جمال الدين محمد عمر عضو المجلس العسكري عدة إنجازات خلال الفترة الإنتقالية للمجلس ، ساهمت فى كسب التأييد الخارجي للمجلس و الإعتراف به دوليا ، إلى جانب فتح باب التواصل مع الحركات المسلحة و المحافظة علي وحدة و إستقرار البلاد سياسيا و إجتماعيا.

 

و اوضح تقرير صادر من اللجنة السياسية – حسب سونا – أن إنجازاتها تتمثل في تنسيق إجتماعات المجلس العسكرى و تنظيم اللقاءات الداخلية و الخارجية و فتح مسارات التحاور و التشاور مع الأحزاب السياسية و اللقاءات الجماهيرية داخل و خارج العاصمة و تبني الرؤى و الأفكار و تنظيم المقابلات مع مكونات المجتمع المدنى ، كما ساهمت اللجنة في دعم الثقة بين المجلس العسكرى و دول الجوار ، كما ساهمت في تحسين العلاقات الخارجية مع دول الجوار و فتح المعابر الحدودية مع دولتي جنوب السودان و اريتريا.

 

و قال التقرير أن اللجنة أدارت و نسقت إجتماعات المجلس العسكرى و قوى الحرية و التغيير ، إلى جانب الإهتمام بإحلال السلام بالبلاد ، علاوة علي التنسيق المستمر بين الوسيطين الأفريقي و الأثيوبي من خلال اللقاءات المباشرة معهما و المساهمة في تقريب وجهات النظر و ذرع الثقة بين المجلس العسكرى و قوي إعلان الحرية و التغيير و المساهمة في إنجاح عملية التفاوض و التوقيع علي عملية نقل السلطة إلى المدنيين و المساهمة أيضا في التوصل للغتفاق النهائي مع قحت.

الصيحة الآن



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *