سياسية

مركزية صالحة تطالب الحكومة بالرقابة على المواصلات


طالبت لجان أحياء صالحة المركزية الحكومة الانتقالية بتشديد الرقابة على المواصلات العامة وإصدار قرار بتحديد تعرفة التذكرة لكل محطة فضلا عن مراقبة البصات والحافلات سيما وقت الذروة كما طالبت بمراجعة توزيع الكهرباء في الأحياء بعدالة وأشارت الى أن سكان حي القيعة غرب يعانون من قطوعات التيار الكهربائي بصورة متكررة والتي قد تستمر لأربعة وعشرين ساعة .
ودعا البروفيسور منتصر الطيب ابراهيم القيادي بقوى الحرية والتغيير لجان الثورة الي التنسيق والتعاون فيما بينها من أجل نجاح الثورة وتحقيق أهدافها بتوفير الخدمات الأساسية والضرورية للمواطن. وقال خلال مخاطبته الندوة التي نظمتها لجان أحياء صالحة المركزية – لجنة القيعة غرب مساء امس بساحة مدرسة الفائزون بعنوان /الثورة السودانية المهام والتحديات/ قال ينبغي على لجان الثورة بالأحياء التنسيق فيما بينها والتكاتف وأن تكون لها مقرات لمتابعة أعمالها .وأشار الي ان هناك تحديات تواجه الحكومة تتمثل في توفير الكهرباء والمواصلات والخبز وغيرها مناديا بضرورة التنسيق مع المحليات والمدير التنفيذي والشرطة لمراجعة خطوط المواصلات والاطمئنان على وصولها الي المحطة الأخيرة حتى لا يضار احد مؤكدا ان حل المشاكل تكمن في انشاء الحكم المحلي مشددا على الإسراع في قيام انتخابات المحليات ،مؤكدا أن الثورة هي تغيير مفاهيمي وسلوكي .
وترحم منتصر على ارواح الشهداء وقال لن نترك اي شخص ارتكب جرما دون محاكمة ولن نحاسبهم على ولائهم وإنما على جرمهم وسرقتهم للمال العام .
وفي السياق ذاته حذر ممثل قوي الحرية والتغيير عبدالله احمد محمد سعيد من أسماهم بقوى الظلام الذين قال إنهم يسعون على الانقضاض على الثورة مناديا بضرورة تشكيل لجان مقاومة في الأحياء وأضاف ينبغي تشكيل لجان الثورة بأسرع ما يمكن من أجل إعادة ترتيب المعاني ولفهم الاحساس المدني مطالبا بدعم العنصر النسائي ورفع وعيها والاهتمام بامهات الشهداء وترحم على أرواح الذين سقطوا من أجل قضية الشعب العادلة.
من جانبه دعا الاستاذ محمد المهدي جودات ممثل حي سالم والوادي جنوب الي الصبر على اداء الحكومة الانتقالية ودعمها وتصويب اخطائها كما دعا الي ضرورة تصفية جميع مؤسسات وشركات ومدخلات حزب المؤتمر الوطني وتأميمها لصالح الوطن والمواطن والمحافظة على الثورة المجيدة معددا الجرائم التي ارتكبها النظام السابق بحق المواطنين العزل.
إلى ذلك دعا /رئيس جمهورية النفق عماد الدين بابكر/ الي ضرورة إعادة القيم الوطنية السمحة واعادة تاريخ مجد وحضارة الأجداد ومحاسبة كل من قتل وسرق ونهب مال الشعب بعدالة مشددا على ضرورة تماسك الوحدة الداخلية.

سونا



تعليق واحد

  1. لن ينصلح الحال مادمنا نعتمد علي الحافلات .
    الجميع وقف علي سلوك اصحاب الحافلات مع المواطنين والتعامل معهم كانهم ليسوا بشر
    يجب الاعتماد علي البصات والعمل علي خروج جميع الحافلات من قطاع النقل والمواصلات .
    لاننا حاليا لن نستطيع الوصول الي الخرطوم الا عن طريق البصات , حيث تعمل جميع الحافلات من الصالحة الي الشقلة فقط.
    عليه لاداعي لوجودها ، حيث يمكن للبص ان ينقل المواطنين من الصالحة والي الشقة ويواصل سيره الي الخرطوم.
    كل عواصم العالم تعتمد علي الباصات في تنقل الموطنين داخل المدن .
    في مصر القريبة مننا لايوجد حافلات ولاهايس تنقل المواطنيين ، بل الاعتماد علي الباصات والسكة حديد والمترو والترام .
    عليه يجب علي الدولة تةلي مسؤلية الماصلات وخروج القطاع العام من ترحيل ونقل المواطنيين داخل المدن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *