سياسية

“الشفافية” تُطالب “حمدوك” بالتحقيق العاجل في واقعة الاعتداء على صحفيين


طالبت منظمة الشفافية السودانية، السلطات الحكومية، بسرعة التحقيق في حادثة الإعتداء على صحافيين، ومنعهم من حضور مؤتمر صحفي لرئيس الوزراء، عبد الله حمدوك، بعد جولة خارجية له شملت باريس ونيويورك.
وأكد رئيس المنظمة الطيب مختار في تعميم صحفي يوم (السبت)، وجوب نشر الحقائق وتقديم الجناة إلى المحاكمة حال ثبوت البينة عليهم.

 

مثمناً اعتذار رئيس الوزراء عبدالله حمدوك والتزامه بالتحقيق في الحادثة،.

واعتبر مختار أن تقييد حرية الإعلام، إن الحيلولة دون الحصول على المعلومات ونشرها، واستهداف الصحافيين، واحد من أكبر معوقات تقدم السودان في مؤشر مدركات الفساد.

وأشار إلى أن تدفق المعلومات بحرية يساعد في تحديد حالات الفساد وشجبها.

 

وتابع: (لن يتحقق ذلك دون الوصول إلى مصادر متعددة للمعلومات عوضاً عن تلقيها وحصر نشرها فقط في وسائل الإعلام الرسمية أو الموالية للحكومة، باعتبار أن الإعتماد على مصدر واحد يعرض التدفق الحر للمعلومات للخطر).

باج نيوز



تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *