النيلين
سياسية

الإضراب يشل مدارس بالخرطوم


تواصلت حالة الإضراب عن الدراسة في “22” مدرسة جنوبي الخرطوم، لليوم الثالث توالياً، وذلك احتجاجاً على هجمات متفلتين استهدفت الاساتذة والطلاب.

وشملت عمليات التوقف جميع مدارس أحياء “الأزهري، السلمة، مايو” وكل مناطق جنوب الحزام، احتجاجاً على اعتداءات من متفلتين على بعض من مدارس مايو الاسبوع الماضي.

وكان معلمو المدراس المتوقفة عن العمل، نظموا موكباً احتجاجياً، وسلموا مذكرة احتجاجية لمعتمد جبل أولياء واإدارة التعليم بالمحلية، مطالبين بحسم الفوضى وحفظ الامن
وقال المعلم الطيب الحليو إنه لن يتم رفع الاضراب إلا بتحقيق الأمن بمناطق جنوب الحزام، خصوصاً المدارس، لحفظ أرواح المعلمين والتلاميذ، في وقت اكد الحليو على ان المدارس التي توقفت عن العمل بلغت “22” مدرسة متضامنة مع زملائهم، لافتاً إلى أن إدارة المحلية لم ترد على مذكرتهم بعد.

وحثَّ وزارة التربية والتعليم للتدخل العاجل وحسم القضية، مؤكداً بحسب آخر لحظة، أن استمرار تعليق الدراسة ليس من مصلحة التلاميذ.

الخرطوم: (كوش نيوز)

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


3 تعليقات

magdi 2019/10/09 at 2:03 م

في زمن الحرية الاضراب اصبح مثل شرب الماء لا تفكير في العواقب. دي فوضي

رد
abumahmoud 2019/10/09 at 2:56 م

ياخي فوضى كيف ديل ناس حياتهم على المحك ، من يرضى يفقد فلذة كبده من قبل مجموعة مجرمين او يفقد اباه الذي يعمل معلماً بتلك المدارس ، اضرابهم مشروع ومسبب ولا يمكن ان يتعلموا في مثل هكذا وضع ولا يمكن ان تستمر الدراسة ما لم تضع السلطات حد وحسم لهولاء المجرمين وتفرض سيطرتها وسطوتها ، لاااااااااااااااااااااااااا تعليم في ظل الخطر الشديد .

رد
عمر عبد المجيد الحسن 2019/10/09 at 8:23 م

اصلا هؤلاء المجرمين القتلة الذين يطلق عليهم اسم خفيف (المتفلتين) ديل جهاز الامن ما قدر عليهم ايام الانقاذ حتى فما بالك الان و معتبرين اما مناضلين او مهمشين في حالة الفوضى السائدة.. لك الله يا وطني دمارك على يد ابناءك

رد

اترك تعليقا