النيلين
سياسية

الحكومة تتعهد بإعادة ممتلكات اليهود والمسيحيين المصادرة فى عهد النميري

وجهت حكومة الخرطوم نداء إلى اليهود السودانيين، الذين أجبروا على مغادرة بلادهم إلى العودة والمشاركة في إعمارها.

وقال وزير الشؤون الدينية والأوقاف السوداني، نصر الدين مفرح، اليوم الأحد، تأكيده، أن اليهود السودانيين تعرضوا لضغوط كبيرة، خاصة في عهد الرئيس الأسبق جعفر النميري، علاوة على الكبت الذي مورس عليهم من قبل الحكومات العسكرية، ما دفع كثيرين منهم إلى الهجرة.

وقال الوزير إن “الدولة المدنية الجديدة في السودان، ومع هذه الثورة المجيدة التي أكدت أن المواطنة هي أساس الحقوق والواجبات، وجهت دعوة لكل السودانيين في الخارج، بمن فيهم اليهود، إلى أن يعودوا للعيش في السودان مثلهم مثل أي سوداني يحمل جنسية هذه الدولة”.

كما تطرق مفرح إلى موضوع المسيحيين السودانيين، مشيراً إلى أن “هؤلاء لا يمكن وصفهم أقلية، لأنهم سودانيون وديانتهم مساوية ولها قيمها وعقائدها، وأقر بأن المسيحيين واجهوا اضطهاداً وممارسات سيئة جداً في عهد الرئيس المعزول عمر البشير، بما في ذلك مصادرة ممتلكاتهم وأراضيهم”.

ولفت الوزير السوداني بحسب صحيفة الشرق الأوسط – إلى أن المسيحيين وكل أصحاب المعتقدات الأخرى والأديان يتمتعون بكامل الحرية في ممارسة شعائرهم دون أي حجر في البلاد، متعهداً بإعادة ممتلكاتهم المصادرة سابقاً إليهم.

الخرطوم (كوش نيوز)

5 تعليقات

شمباتي 2019/11/03 at 10:12 م

دعك من اليهود يا وزيرنا , وجه الدعوة لعشرات الالاف من السودانيين العاديين ديل و الذين هاجروا الى اوروبا و امريكا و استراليا و هم يحملون الان جوازات تلك البلدان , منهم الاطباء و المهندسين و الاقتصاديين و العمال و غيرهم و شوف كم عدد من ياتي منهم , مالك يا اخي تبجث عن المشاكل , نحن الفينا مكفينا

رد
سودانى مغبووووون 2019/11/04 at 6:34 ص

لا خلااااااس
تصدق اليهود فرحانين فرح
وما مصدقين الهبة الإلهية الجاتم من ( الحرية والتغيير) اقصد الجاتم من السماء دى..
والسبت الجاى هم عندك.. عشان تتجود عليهم بممتلكاتهم الصادرها نميرى.. وترجع ليهم كرامتهم المهدرة.. طبعا الكلام ده ما من عندى ده قالو لى (ننفخاى ادرعى).. بعد ما اعلمه رئيس الوزراء (شلعون التيس) بتفكيرهم فى نقل اليهود السودانيين لبلدهم الاصلى بعد مناشدات وزير الغفله السودانى الماعندو موضوع وفرحان بمنصبو..
والله صحى الفاضى بيعمل فاضى..
اللخو عوس عواستك سااااااى.. والله وااله والله زول منهم جايب خبرك مافى.. واذا كنته وأهم بانهم خلو ممتلكاتهم امش اخد ليك لفه فى الدول العربية واسأل عن يهودهم الغادرو طوعا ولم يحكم تلك الدول النميرى ليجبرهم على المغادرة.. سؤالك ليهم واحد ممتلكاتهم عملتو فيها شنو؟
وانقل لينا الاجابه صورة وصوت..
عالم وهم.. عايشه رخم

رد
الواضح 2019/11/04 at 7:18 ص

الزول دا مافي عاقل يديه راسو ؟؟ واضح انو زول مندفع ومتهور .
انت عارف كلامك دا يفتح عليك طاقة لن تنسد لي يوم القيامة . اليهود ديل حا يدفعوك تعويضات انتاج السودان كلو ما يغطيها . باعترافك دا تكون اثبت سند قانوني يجعلهم يقاضوك في محاكم دولية
دا شنو الهبل الوقعنا فيهو دا ؟؟

رد
محتار 2019/11/04 at 2:16 م

وما بال المسلمين اللذين تمت مطاردتهم والتضييق عليهم حتي فضلوا المنفي علي البلاد – هناك الكثيرين من الاطباء والمحامين والمستشارين تم التضييق عليهم حتي تركوا بلادهم وفضلوا المنافي عليها – انصفوهم أولا ومن ثم ابحثوا عن غيرهم

رد
ياسر 2019/11/04 at 2:44 م

يا ليتكم صبرتم على حكومة الذل والهوان ، على الأقل هم سودانيون، أما الآن لا أحد يعلم تأريخ هؤلاء ، كيف للسودانى حر لن يطرح أشياء مثل هذه ، ويبدو ثورتكم انحنت إلى منعطف خطير ، حقوق مراء ويهود ومسيحيين ، أين المهمشين الذين دمرتم السودان من أجلهم.

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.