النيلين
سياسية

عبدالحي: قيادات “قحت” سببوا الحصار الاقتصادي والآن يطالبون برفعه

وأكد عبدالحي أن قادة الحكومة الانتقالية تسبّبوا في الحصار الاقتصادي الذي يشهده السودان منذ 30 عاماً، موضحاً بأنّ الدول التي فرضت العقوبات أعلنت أنّ أعضاء بالحكومة الحالية ساهموا في ذلك.

وأضاف “هؤلاء لعبوا دوراً في هذه العقوبات بدلائل كانوا قد قدّموها للكونغرس بأنّ هنالك إبادات جماعية ووجود لظاهرة الرق، إضافة لإذلال الأقليّات الدينية، وعلى إثر ذلك فُرضت العقوبات القاسية على السودان، وعادوا مرة أخرى ليطالبوا أسيادهم برفع الحصار”.

وتحدى عبدالحي من اتهمهم بالمساهمة في فرض العقوبات على السودان، بإثبات أنّهم مؤهلون لحكم هذه البلاد. وأضاف “نطالب هؤلاء بأنّ يخرجوا لتلك الدول ويؤكّدوا أنّهم لم يصدقوا في تلك الشهادات والفيديوهات التي تدينهم وتورّطهم بأنّهم السبب وراء استمرار الحصار وتدهور الاقتصاد”.

شبكة الشروق


شارك الموضوع :

6 تعليقات

Sabir 2019/11/15 at 10:38 م

التدليس أصبح ( عندك ) من الأصول يا شيخنا ..
هؤلاء قدموا أدلة ( لجرائم ) إرتكبتموها أنتم ومن كُنتُم تحكمون وتتحكمون ..
الآن ( هؤلاء ) قاموا بإزاحة من قام بتلك الجرائم ..
وهؤلاء الآن ( يحكمون ) وغداً بإذن الله يتحكمون ..
لذا يطالبون برفع عقوبات ( كانت ) عليكم وليست عليهم ..
..
..

رد
ود بندة 2019/11/16 at 5:12 ص

طيب لما هم قدموا أدلة وخدموا بها اليانكي الأمريكي ليضع السودان في تلك العقوبات ..
لماذا لم ترفع الان بعد ما طالبوا بها الذين قدموا تلك الدلائل.
يعني امريكا كانت محتاجة لمساعدة هولاء الأوباش في تقديم أدلة الإدانة السودان .

الأمر كله لعبة قذرة لتجنيد الخونة السودانيين ضد السودان.
ماذا جنيتم الان من خيانة السودان هل رفعت العقوبات. أم ماذا ؟

رد
ساخرون 2019/11/16 at 7:13 ص

براي سويتها في نفسي

براي خزعت عيني

والحل يا ناااس ؟

الحل في الاعتراف ، عل الاعتراف يـأتي بنتيجة

رد
جميل بثينة 2019/11/16 at 12:37 م

النظام البائد هو سبب كل المشاكل اول ما ظهر قال امريكا روسيا قد دنا عذابها وبعدها فتح للبلاد
للارهابين وفتح التنجنيد لكل العرب وعمل علي دعم المتطرفين وعمل الابادة فى دارفور وحرب
الجنوب التى مات فيها الكثير من شباب السودان بدعو الدفاع عن الدين وان الجنوبين مسيحين
وبعد ده كلو تقول ياشيخ الغفلة هم سبب الحصار الاقتصادى انتم الكيزان والاخوان المسلمين
سبب كل مشاكل هذه البلاد والعباد كانت فترة حكمكم الاسوء فى تاريخ البلاد الله لا عادكم

رد
محمد ودنورة 2019/11/16 at 10:28 ص

انت ياشيخ اما آن لك ان تخرص .اوكما قال واحد في التعليق براي سويتها . اسكت سكتك بلاء يخمك انت واللي وراك.العب غيرها. سوف تنكشف وتحاكم زيك وزي غيرك.بس ماتتهنا الدور جاييك كفاية قناة طيبة.الله لايطيبوك دنيا واخرة.

رد
زول ساى 2019/11/16 at 1:38 م

بنى كوز وحدهم ايدوا الغزو العراقى للكويت
بنى كوز اتوا بالمتطرفيين الارهابيين الى السودان مثل ابن لادن ومن داروا فى فلكه
بنى كوز قالو امريكا روسيا قد دنى عذابها
بنى كوز قالو ألسادة الامريكان ليكم تدربنا بى كتاب الله وقول الرسول ليكم تسلحنا
بنى كوز قالو امريكا تحت الجرمة
بنى كوز جيشوا منسوبيهم وكونوا مليشيات تحت مسميات مثل الدفاع الشعبى من اجل اقامة الدولة الاسلامية من المحيط إلى الخليج وباعوا الوهم للشعب
بنى كوز ارهبوا ابادوا الابرياء في دارفور وشردوا الملايين
هل تحتاج امريكا لدليل بعد كل هذه الادله التى تشهد عليها حتى الحجارة لتضع السودان بقائمة الارهاب
اتق الله يا شيخ بنى داعش

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.