سياسية

ساطع الحاج يُدافع عن طلب حمدوك بتدخُّل الأمم المتحدة في البلاد


قال القيادي بتحالف “الحرية والتغيير” ساطع الحاج، إنّ رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك ينأى بنفسه عن الدخول في أيِّ صراعاتٍ، وإنه يُركِّز جهده في إنجاح الفترة الانتقالية، ويعكف على تحقيق وتنفيذ مطلوبات الفترة بشكلٍ مُباشرٍ، وإن كل ما يفعله لمصلحة الثورة والبلاد، ودافع الحاج بشدة عن طلب حمدوك للأمم المتحدة بالتدخُّل تحت البند السادس، وقال لـ(الصيحة): “الطلب لا يعكس وجود صراع بين المُكوِّنين العسكري والمدني” – وذلك على خلفية لقاء البرهان بنتنياهو، وأضاف: “لا يُمكن لحمدوك الدخول في مثل هذه الصراعات”، ونوّه إلى أنّ للأمم المتحدة الحق في إحداث وفاق بالسودان، ولها الحق في إعادة مَقدرات وقُدرات البناء بعد إتمام السلام، وأوضح أنّ حمدوك طلب من الأمم المتحدة بمُوجب ميثاقها تحت البند السادس أن تقوم بدورها المطلوب في إعادة بناء قُدرات البلاد في ظل السلام المُتوقّع، واعتبر أنّ ذلك لا يعكس وُجُود صراع بين المُكوِّنين العسكري والمدني بالحكومة.

الخرطوم- صلاح مختار
صحيفة الصيحة



‫2 تعليقات

  1. أصلا ساطع الحاج نفسه تدخل أجنبي فهو يقود حزب أجنبي ومتصالح مع التدخل الأجنبي ومعظم أحزاب قحت وأفكارها من أصول أجنبية لا جذور لها في السودان.

  2. كان غلبتكم ليه تسلموها الغريب ؟ سلموها المواطنين وارجعوا محل ما جيتوا وعفو الله والرسول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *